عربية ودولية

مجلس الأمن يرفض قرار ترمب حول الجولان المحتلة

عقد مجلس الأمن، اليوم الخميس، جلسة طارئة لمناقشة الوضع في الجولان، ووجدت الولايات المتحدة نفسها في معزل عن بقية أعضاء المجلس عندما رفضوا جميعا قرار الرئيس “دونالد ترمب”، الاعتراف بسيادة إسرائيل على الجولان.

وقالت وكيلة الأمين العام للشؤون السياسية  “روزماري دي كارلو”، خلال كلمة لها، أن الأمم المتحدة تأمل ألا تستخدم أي جهة التطورات الأخيرة بشأن الجولان لاتخاذ إجراءات يمكن أن تقوض الاستقرار النسبي للوضع في مرتفعات الجولان وحولها.

وأكدت، أن موقف المنظمة الدولية معروف وواضح، ويستند إلى قرارات المجلس والجمعية العامة للأمم المتحدة

من جانبه، وصف مندوب ألمانيا “كريستوف هويسجن”، الخطاب السوري بأنه مدعاة للسخرية البالغة، مبيناً أن الحكومة السورية إنتهكت على مدى السنوات الثماني الماضية قوانين الحرب الدولية انتهاكا صارخا، وهي مسؤولة عن جرائم حرب جسيمة وجرائم ضد الإنسانية.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق