الجمعة 13 ديسمبر 2019 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » جرائم الاغتيالات »

كوريا الجنوبية تتهم زعيم نظيرتها الشمالية باغتيال أخيه في ماليزيا

كوريا الجنوبية تتهم زعيم نظيرتها الشمالية باغتيال أخيه في ماليزيا

أعلنت سيول ، اليوم الأربعاء ، أن الرجل الكوري الذي اغتيل في ماليزيا هو “كيم جونغ – نام “، الأخ غير الشقيق لزعيم كوريا الشمالية “كيم جونغ- اون “، مؤكدة بذلك صحة تقارير إعلامية أفادت بأنه تعرض لعملية اغتيال في مطار كوالالمبور.

واكدت مصادر صحفية نقلا عن المتحدث باسم وزارة شؤون التوحيد “شونغ جون-هي” إن “حكومتنا واثقة من أن الرجل الذي اغتيل هو “كيم جونغ-نام” ، في وقت أعلن فيه الرئيس الكوري الجنوبي “هوانغ كيو-اهن” أن اغتيال “كيم جونغ-نام “، إنما يجسد وحشية النظام الحاكم في بيونغ يانغ و افتقاره إلى الإنسانية”.

واضافت المصادر ” ان الرئيس الكوري الجنوبي اكد أن حكومته على تعاون وثيق مع السلطات الماليزية من اجل جلاء ملابسات هذا الاغتيال الغامض”.

وكانت الشرطة الماليزية قد قالت في وقت سابق ،إن كيم جونغ نام (45 عاما) نقل إثر شعوره بالإعياء في صالة الرحلات المنخفضة التكلفة في مطار كوالالمبور الدولي إلى عيادة المطار، قبل أن يتقرر نقله إلى المستشفى، ولكنه توفي في سيارة الإسعاف في طريقه إلى مستشفى بوتراجايا ،في وقت اكدت مصادر في حكومة كوريا الجنوبية، أن امرأتين يعتقد أنهما عميلتان سريتان من كوريا الشمالية قامتا بتسميم “كيم” في مطار بكوالالمبور .

وكان “كيم جونغ نام” المعروف بتأييده للإصلاح في كوريا الشمالية، قد قال سابقا لصحيفة يابانية إنه يعارض نقل السلطات ضمن العائلة في بلاده، كما قيل إنه كان مقربا من زوج عمته “جانغ سونغ ثايك” الذي كان ثاني أقوى رجل في كوريا الشمالية، قبل أن يعدمه زعيمها “كيم جونغ أون” عام 2013 ، حيث يعتبر “كيم جونغ نام” وريثا للسلطة على رأس بلده، لكنه خسر حظوة والده “كيم جونغ إيل” بعد محاولة فاشلة لدخول اليابان بجواز سفر مزور لزيارة متنزه “ديزني لاند” الترفيهي، وأصبح يقيم منذ ذلك الحين خارج البلاد، وبشكل خاص في منطقة ماكاو الإدارية الخاصة الصينية.

يقين نت

ب ر

تعليقات