عربية ودولية

مقتل 14 شخصاً باشتباك بين الشرطة وعصابة مخدرات في المكسيك

أعلن مسؤول مكسيكي مقتل 14 شخصًا على الأقل إثر اشتباك بين قوات الأمن وعصابة مخدرات تدعى “كارتل دي نورست” في ولاية كواويلا شمال شرقي البلاد قرب الحدود مع الولايات المتحدة.

وقال حاكم الولاية ميغويل أنجل ريكيليم، في تصريح صحفي، إن الاشتباك وقع السبت، في بلدة “فيلا يونيون” وأسفر عن سقوط 14 قتيلًا، بينهم 4 من عناصر الشرطة، فضلًا عن فقدان عدد من عمال البلدية.

وأوضح أن الجماعة المسلحة هاجمت بلدة يقطنها 3 آلاف شخص في موكب من الشاحنات، وهاجموا المكاتب الحكومية، ما دفع القوات الفيدرالية للتدخل وقتل 10 أفراد من عصابة “كارتل دي نورست”.

وأظهرت لقطات مصورة على مواقع التواصل الاجتماعي مركبات محترقة وواجهة لبناء بلدية “فيلا يونيون” تعرضت لوابل من الرصاص، بحسب وكالة أسوشييتد برس.

وأوضح حاكم الولاية إن قوات الأمن ستبقى في البلدة لبضع أيام بغية استعادة الهدوء والأمن.

يشار أن معدل الجرائم ارتفع في المسكيك إلى مستويات قياسية، حيث زاد بنسبة 2% في الأشهر العشرة الأولى من تولي أندريس مانويل لوبيس أوبرادور.

وأكد مسؤولون فيدراليون مؤخرًا إن هناك 29 ألفًا و414 جريمة قتل في 2019، مقارنة بـ 28 ألفًا و869 عام 2018.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق