الخميس 23 يناير 2020 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » عربية ودولية »

النظام الإيراني يفشل في توظيف مقتل سليماني لصالحه

النظام الإيراني يفشل في توظيف مقتل سليماني لصالحه

فشل النظام الايراني في توظيف مقتل قائد الحرس الثوري “قاسم سليماني” لتعزيز اللحمة الهشة في الداخل، حيث سرعان ما انفجرت الأورام بعد اعتراف السلطات المتأخر بإسقاطها طائرة ركاب أوكرانية أودى بحياة 176 شخصا.

و جرت تداعيات مقتل قائد الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني بغير ما يشتهى النظام في طهران الذي راهن على لحمة أكبر بينه وبين شعبه لمواجهة “مؤامرة” كثيرا ما نجح في توظيفها لصالحه، فالهوة زادت في الاتساع لتتجاوز انتقاد الفشل الحكومي في إدارة الرهانات الاجتماعية والمطلبية لتطال مرشد النظام “علي خامنئي” في خطوة غير مسبوقة، إذ عادة ما يتمتع المرشد بقدسية يبدو أنها تآكلت.

وتفجرت الاحتجاجات في أعقاب إقرار الجيش الإيراني، السبت، بمسؤوليته عن سقوط الطائرة التابعة للخطوط الجوية الأوكرانية بعد دقائق من إقلاعها، الأربعاء الماضي، أثناء حالة استنفار للقوات الإيرانية تحسبا لرد أميركي على ضربات طهران الانتقامية.

وظل المسؤولون الإيرانيون لأيام ينفون بشدة مسؤولية البلاد عن إسقاط الطائرة، حتى بعدما قالت كندا، التي فقدت 57 من مواطنيها في التحطم، والولايات المتحدة إن معلومات استخباراتية لديهما تشير إلى أن صاروخا إيرانيا هو ما أسقط الطائرة.

واحتشد الآلاف من الإيرانيين في الساحات العامة تنديدا بإسقاط الجيش للطائرة الأوكرانية رافعين شعار “يكذبون ويقولون إن عدونا أميركا، عدونا هنا”.

وأظهرت لقطات مصورة على مواقع التواصل الاجتماعي  محتجين يطالبون برحيل مرشد النظام  “علي خامنئي” بسبب هذه الكارثة، وهتف المئات من الأشخاص أمام جامعة أمير كبير في طهران “ارحل ارحل أيها الزعيم الأعلى خامنئي”.

المصدر:وكالات

تعليقات