قررت السلطات السعودية اليوم الأربعاء تعليق العمرة “مؤقتا” للمواطنين والمقيمين في المملكة، خشية وصول فيروس كورونا المستجد للمسجد الحرام في مكة المكرمة والمسجد النبوي الشريف في المدينة المنورة، بعد نحو أسبوع من تعليقها للمعتمرين الوافدين.
ونقلت وكالة الأنباء السعودية عن مصدر مسؤول بوزارة الداخلية أن المملكة قررت “إيقاف العمرة مؤقتا للمواطنين والمقيمين في المملكة.. للحد من انتشار وباء فيروس كورونا.. ومنع وصوله إلى الحرمين الشريفين”.
وتابع المصدر قائلا إن هذا القرار ستتم مراجعته “بشكل مستمر وإيقاف العمل به متى ما انتفت الأسباب التي دعت إليه”.
وكانت السعودية قد علقت الدخول إلى أراضيها لأغراض العمرة وزيارة المسجد النبوي مؤقتا، كما علقت الدخول بالتأشيرات السياحية للقادمين من دول يشكل انتشار فيروس كورونا فيها خطرا.
كما قررت تعليق استخدام مواطنيها ونظرائهم بدول مجلس التعاون الخليجي بطاقة الهوية الوطنية للتنقل من وإلى المملكة.
وبحسب المصدر ذاته، استُثني من ذلك السعوديون الموجودون بالخارج إذا كان خروجهم من البلاد ببطاقة الهوية الوطنية، ومواطنو مجلس التعاون الموجودون داخل المملكة حاليا ويرغبون في العودة إلى دولهم، إذا كان دخولهم ببطاقة الهوية.