ارتفع عدد وفيات فيروس كورونا في الولايات المتحدة الأمريكية، الأربعاء، إلى نحو 13 ألفا، إثر تسجيل قرابة 2000 وفاة جديدة.
ويتزايد عدد الإصابات والوفيات يوميًا في الولايات المتحدة، التي باتت تتصدر قائمة الدول الأكثر تأثرا بجائحة كورونا.
ووفقا لأحدث البيانات التي نشرتها جامعة “جونز هوبكينز” الأمريكية، الأربعاء، فإن عدد الإصابات وصل 399 ألفا و929، بعد تسجيل 31 ألفا و480 إصابة خلال الـ24 ساعة الأخيرة.
فيما ارتفع عدد الوفيات إلى 12 ألفا و911، إثر وفاة ألف و918 شخصا، خلال الـ24 ساعة الأخيرة، بحسب المصدر ذاته.
وتحتل إسبانيا المرتبة الثانية بعد الولايات المتحدة بعدد الإصابات بالفيروس بـ146 ألفا و690، تليها إيطاليا ثالثة بـ 135 ألفا و586.
وشهدت بريطانيا 938 حالة وفاة بفيروس كورونا خلال آخر 24 ساعة، في حصيلة يومية هي الأكبر من نوعها بالبلاد.
وقالت وزارة الصحة البريطانية، في بيان اليوم الأربعاء، إن الحصيلة الإجمالية للوفيات بلغت بذلك 7 آلاف و97 حالة.
وأضافت أن عدد الإصابات بالبلاد ارتفع إلى 60 ألفا و733، بعد تسجيل 5 آلاف و492 حالة جديدة.
وأوضحت الوزارة أن أرقام اليوم لا تشمل إحصائيات منطقتين في لندن، وإيرلندا الشمالية، الخاصة بكورونا.
وكانت الحصيلة الكبرى السابقة في عدد وفيات كورونا بالبلاد قد سُجلت الأحد، عندما بلغ العدد 786 حالة وفاة.
يشار أن إحصائيات الوفيات في بريطانيا خلال الأيام السبعة الأخيرة على التوالي هي: الأربعاء 563، الخميس 569، والجمعة 684، والسبت 708، والأحد 621، والإثنين 439، والثلاثاء 786.
وحتى مساء الأربعاء، تجاوز عدد مصابي كورونا حول العالم مليونا و467 ألفا، توفي منهم أكثر من 85 ألفا، فيما تعافى ما يزيد على 316 ألفا، بحسب مواقع صحفية بريطانية.