عربية ودولية

مئات المحتجين اللبنانيين يطالبون بحكومة انتقالية

تجمع مئات المحتجين اللبنانيين، في ساحة الشهداء وسط العاصمة اللبنانية بيروت، مطالبين بحكومة انتقالية تستطيع انتشال البلاد من الأزمات التي تلحق بها.

ونظم هذه الفعالية الاحتجاجية عسكريون متقاعدون وعدد من المدنيين، تحت عنوان “أمام سلطة العجز واللاقرار: البديل موجود”، بحسب مصادر صحفية في العاصمة.

وقالت المصادر إن المحتجين حملوا الأعلام اللبنانية على وقع أغانٍ ثورية، ونددوا بالواقع العام الذي وصلت إليه البلاد، وسط انتشار أمني كثيف على مداخل وسط بيروت.

وتخيم على لبنان أسوأ أزمة اقتصادية منذ انتهاء الحرب الأهلية (1975 – 1990)، ما فجر منذ 17 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي احتجاجات شعبية غير مسبوقة تحمل مطالب اقتصادية وسياسية.

وفي سياق متصل، قطع العشرات عدة طرق بضاحية بيروت الجنوبية، احتجاجا على انقطاع التيار الكهربائي بشكل متكرر.‎

وفي وقت سابق، نفذ عشرات الموظفين في مستشفى الجامعة الأمريكية ببيروت، وقفة احتجاجية في محيط المستشفى رفضا لقرار تسريحهم.

وأضافت المصادر ذاتها، أن مستشفى الجامعة الأمريكية استغنت عن 800 موظف بسبب الأوضاع الاقتصادية.

وأكدت المصادر أن إدارة المستشفى طلبت من القوى الأمنية الانتشار تفاديا لحدوث أي إشكال أو صدام بين الموظفين والإدارة.

يشار إلى أن أكثر من 5 آلاف موظف يعملون في الجامعة الأمريكية ببيروت.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق