عربية ودولية

مقتل ضابط في الحرس الثوري الإيراني بغارة في سوريا

قالت مصادر صحفية سورية إن جنرال الحرب “علي حاج حسين” قائد قوات الحرس الثوري الإيراني في المنطقة الشرقية من سوريا قُتل بغارة للكيان الصهيوني استهدفت اجتماعات ضم جنرالات إيرانيين وضباط رفيعي المستوى في جيش النظام السوري بمحيط مدينة صحنايا.

وذكرت تقارير أن الغارات التي شنها الكيان الصهيوني بوقت متأخر من مساء الإثنين على سوريا، استهدفت منصات إطلاق صواريخ ومنظومات للدفاع الجوي وغرفة عمليات تضم ضباطاً إيرانيين وعناصر من مليشيا حزب الله اللبناني لا سيما ببلدة صحنايا.

وقالت إن القصف أدى لمقتل عدد من عناصر المليشيات الإيرانية أبرزهم قائد الحرس الثوري في شرق سوريا، الجنرال “عي حاج حسين”.

وفي الوقت ذاته، قال نشطاء نقلا عن مصادر في المعارضة، إن قصفاً استهدف اجتماعا عسكرياً لقوات النظام السوري في منطقة صحنايا تسبب بمقتل عدد من الضباط.

وأشارت التقارير إلى أن غارات الكيان الصهيوني استهدفت مواقع في منطقة الكسوة بالعاصمة السورية دمشق بالإضافة إلى مواقع في محافظتي درعا والقنيطرة.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق