عربية ودولية

نيويورك تايمز: 20 ألف مصاب بكورونا في الجيش الأمريكي

أصيب أكثر من 20 ألفا من أفراد الجيش الأميركي بفيروس كورونا، وارتفع معدل الإصابة بين صفوفه بمقدار ثلاثة أمثال خلال الستة أسابيع الماضية، مع تحوله إلى مصدر محتمل للعدوى داخل البلاد وخارجها، بحسب مسؤولين عسكريين ومحليين في قطاع الصحة العامة.

وبحسب تقرير لصحيفة نيويورك تايمز، فأن الحالات تزداد بشكل كبير في القواعد العسكرية في كل من ولاية أريزونا، وكاليفورنيا، وفلوريدا، وجورجيا، وتكساس، وهي ولايات شهدت تزايد كبير في عدد الحالات المؤكدة.

ويقول تقرير الصحيفة الامريكية، إن القوات الأميركية تعاني من انتشار المرض بين صفوفها في ساحات الحرب في كل من العراق، وأفغانستان، وسوريا، والتي تعج بالفعل بحالات إصابة غير مسجلة.

وتثير زيادة الحالات المصابة بالفيروس خاصة في الخارج تساؤلات بشأن إجراءات الوقاية والسلامة  التي يتبعها الجيش، في الوقت الذي تجد فيه وزارة الدفاع (البنتاغون) صعوبة في احتواء الفيروس بين صفوف الجيش، إلى جانب عملها على معالجة المشكلات اللوجستية الناجمة عن الفيروس مثل إغاثة القوات العالقة في الخارج والتي بقيت لمدة أطول من المتوقع.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق