وكالة يقين

بعد ساعات من احتجاجات غاضبة.. استقالة وزيرة الإعلام اللبنانية

أعلنت ​وزيرة الإعلام​ اللبنانية ​منال عبد الصمد استقالتها من ​حكومة​ حسان دياب، بعد تفجير مرفأ بيروت، الثلاثاء الماضي، وعلى وقع احتجاجات شعبية بأعداد كبيرة شبيهة بمشهد انتفاضة 17 أكتوبر/تشرين الأول 2019.

وتلت عبد الصمد بيان استقالتها على الهواء مباشرة من وزارة الإعلام، قائلة: “أعتذر من اللبنانيين الذين لم نتمكن من تلبية طموحاتهم، التغيير بقي بعيد المنال وبما أن الواقع لم يطابق الطموح وبعد هول كارثة بيروت أتقدّم باستقالتي من الحكومة”.

وبحسب وسائل إعلام لبنانية فأن وزير الاقتصاد راوول نعمة يتجه إلى تقديم الإستقالة.

وكان رئيس الحكومة حسان دياب قال أمس في كلمة متزامنة مع احتجاجات شعبية، إنه سيطرح الاثنين على مجلس الوزراء إجراء انتخابات نيابية مبكرة، مشدداً على أنه لا يمكن أن يخرج لبنان من أزمته البنيوية إلا بإجراء انتخابات نيابية مبكرة لإنتاج طبقة سياسية جديدة.

وقال: “أنا مستعد لتحمل المسؤولية لشهرين كي يتفقوا على حل الأزمة”.

وتأتي استقالة عبد الصمد من الحكومة، غداة استقالة 5 نواب من البرلمان اللبناني، هم نواب حزب الكتائب برئاسة سامي الجميل والنائبة بولا يعقوبيان، وعضو كتلة جنبلاط النيابية مروان حمادة.