عربية ودولية

وفيات كورونا في إيران تتجاوز 22 ألف حالة

سجلت وزارة الصحة الإيرانية، 129 حالة وفاة، و2063 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد خلال الـ24 ساعة الماضية.

وصرحت المتحدثة باسم وزارة الصحة والعلاج والتعليم الطبي الإيرانية، “سيما سادات لاري”، بأن إجمالي الوفيات الناجمة عن الإصابة بفيروس كورونا في البلاد ارتفع ليبلغ 22 ألفا و798 حالة، بعد تسجيل 129 حالة وفاة جديدة خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية.

ولفتت إلى أن 3728 من المصابين في وضع صحي حرج، وأن عدد المتعافين يقترب من 341 ألفا.

وبعد انخفاض أولي في عدد الإصابات في منتصف أيار/ مايو، خففت إيران من التدابير التي كانت فرضتها لمنع انتشار فيروس كورونا وأعادت فتح الاقتصاد مرة أخرى، وهو ما يرى الخبراء أنه أدى إلى زيادة كبيرة في حالات الإصابة لاحقا.

ويقول مسؤولو وزارة الصحة إن الإجراءات التي اتخذتها الحكومة لتخفيف الإغلاق أدت إلى توقف المواطنين عن أخذ المرض على محمل الجد، ما أدى بدوره إلى ارتفاع عدد الوفيات والإصابات.

وتكابد إيران للسيطرة على وباء يتسع انتشاره تزامنا مع رفع اضطراري للقيود واستئناف الأنشطة التجارية لتجاوز انهيار اقتصادي غير مسبوق منذ فرضت واشنطن عقوبات قاسية على طهران.

وفرضت السلطات وضع الكمامات في الأماكن العامة المغلقة وأعادت فرض قيود في أغلب محافظات البلاد الأكثر تضررا بينها العاصمة.

وكانت السلطات الإيرانية بدأت في أبريل/نيسان رفعا تدريجيا للقيود في محاولة لإنعاش الاقتصاد المتضرر أساسا من العقوبات الأميركية.

وفاقمت أزمة فيروس كورونا المستجد من المشكلات الاقتصادية المتفاقمة منذ أن قرر الرئيس الأميركي دونالد ترامب في عام 2018 الانسحاب من الاتفاق النووي المبرم مع إيران وأعاد فرض العقوبات عليها.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق