عربية ودولية

مقتل شخصين وإصابة ثلاثة بهجوم مسلح وسط مقديشو

قتل شخصان على الأقل وأصيب ثلاثة آخرون، جراء تفجير انتحاري استهدف نقطة أمنية وسط العاصمة الصومالية مقديشو، بحسب مسؤول أمني.

وقال مسؤول، طلب عدم نشر اسمه، إن “انتحارية كانت ترتدي حزاما ناسفا، فجرت نفسها عند نقطة أمنية قرب تقاطع (بلاك سي) بحي هولوداغ، وسط مقديشو”.

وأضاف المسؤول، أن التفجير أسفر عن مقتل شخصين، أحدهما مسؤول سابق في جهاز الاستخبارات، فيما أصيب ثلاثة آخرون بجروح متفاوتة.

من جهتها، أعلنت حركة “الشباب” الإرهابية، مسؤوليتها عن التفجير، بحسب ما نقل موقع “صومال ميمو” المحسوب عليها.

وأفاد الموقع: “مقاتلونا نفذوا هجوما ما أدى إلى مقتل جنديين أحدهما كان مسؤولا في جهاز الاستخبارات في حي هولوداغ بمقديشو”.

ولم يصدر عن السلطات الصومالية أي بيان حول التفجير حتى الساعة.

ومؤخرا، كثفت القوات الحكومية عملياتها الأمنية لتصفية القياديين في صفوف “الشباب”، ردا على التفجيرات الأخيرة التي استهدفت مراكز عسكرية وأماكن عامة في البلاد.

ويخوض الصومال حربا منذ سنوات ضد “الشباب” التي تأسست مطلع عام 2004، وهي حركة مسلحة تتبع فكريا لتنظيم “القاعدة”، تبنت العديد من العمليات الإرهابية التي أودت بحياة المئات.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق