عربية ودولية

رئيس أذربيجان: ليس لدينا وقت للانتظار 30 عاما أخرى

قال الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف، إنه ليس لدى بلاده الوقت للانتظار 30 عاما أخرى، في سبيل حل أزمة إقليم “قره باغ” الخاضع للاحتلال الأرميني، داعيا للحل في أسرع وقت.

جاء ذلك في تصريح أدلى به، بخصوص الاشتباكات الجارية بين بلاده وأرمينيا.

وأكد أن أبرز أسباب عدم حل أزمة إقليم قره باغ، هو تعنت الإدارة الأرمينية وعدم ميلها للسلام.

ولفت أن أرمينيا تتجاهل 4 قرارات صادرة عن مجلس الأمن، بخصوص ضرورة إنهاء الاحتلال دون شروط مسبقة.

وأشار إلى أن مجموعة “مينسك” التابعة لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا، لم تحقق أي نتيجة منذ 28 عاما.

وتشكلت مجموعة مينسك- التي تشارك في رئاستها فرنسا وروسيا والولايات المتحدة – عام 1992 لإيجاد حل سلمي للصراع في إقليم قره باغ المحتل من قبل أرمينيا.

وأضاف: “لم نعد في وضع يسمح لنا للاستماع لتصريحات من قبيل (انتظروا، سنعمل، سنسير مفاوضات، سنعمل على المساعدة)”.

وأردف: “سمعنا مثل هذه الكلمات كثيرا، ليس لدينا وقت للانتظار 30 عاما أخرى، ويجب حل الأزمة في الوقت الراهن”.

والأحد، اندلعت اشتباكات على خط الجبهة بين البلدين، إثر إطلاق الجيش الأرميني النار بكثافة على مواقع سكنية في قرى أذربيجانية، ما أوقع خسائر بين المدنيين، وألحق دمارا كبيرا بالبنية التحتية المدنية، بحسب وزارة الدفاع الأذربيجانية.

وتحتل أرمينيا، منذ عام 1992، نحو 20 بالمئة من الأراضي الأذربيجانية، التي تضم إقليم “قره باغ” (يتكون من 5 محافظات)، و5 محافظات أخرى غربي البلاد، إضافة إلى أجزاء واسعة من محافظتي “آغدام” و”فضولي

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق