عربية ودولية

دعوات أميركية لترامب لإنهاء الابتزاز النووي الإيراني

دعا مسؤولون سابقون في الولايات المتحدة إدارة الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب”، لإنها ما وصفوه بالابتزاز النووي الإيراني والاتجاه نحو مواجهة إرهاب الحرس الثوري في المنطقة.

وقال مصدر صحفي في تصريح له إن “نحو 20 مسئولا أمريكيا تقدموا ببيان مشترك يدعوالرئيس الأمريكي دونالد ترامب، لإنهاء الابتزاز النووي الإيراني، وضرورة مواجهة الحرس الثوري الإيراني، وبرنامج طهران للصواريخ الباليستية المثير للجدل، مشيدين بامتناع إدارة ترامب عن التصديق على امتثال إيران للاتفاق النووي”.

وأوضح الخبراء والمسؤولون السابقون  في بيانهم أن “الصفقة المعروفة باسم  خطة العمل الشاملة المشتركة  لتنفيذ الاتفاق النووي، تحتوي على سلسلة من الإشكاليات ونتيجة لذلك   أصبحت إيران على طريق الحصول على ترسانة أسلحة نووية بشكل قانوني ”.

وبين المصدر ان “البيان انضم له باحثو معهد الدفاع عن الديمقراطية ومجموعة الخبراء المتميزة، بمن فيهم نائب المدير العام السابق للوكالة الدولية للطاقة الذرية “أولي هينونين”، والسناتور “جوزيف ليبرمان”، والمستشار الأقدم السابق لمدير المخابرات الوطنية “جوزيف ديتراني”، ووكيل وزارة الخارجية السابق لمراقبة التسلح والأمن الدولي “روبرت جوزيف”، ورئيس معهد العلوم والأمن الدولي “ديفيد أولبرايت”، ومساعد وزير الدفاع السابق “ماري بيث لونغ”، للتعبير عن دعمهم للجهود المبذولة لإصلاح أوجه القصور في خطة العمل الشاملة للاتفاق النوري الإيراني”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق