عربية ودولية

مئات المستوطنين يقتحمون بلدة شمال “الخليل” تحت حماية الاحتلال الصهيوني

الانتهاكات الصهيونية في المدن الفلسطينية تنفذ بدم بارد في وضح النهار دون رادع او محاسب ، وماجرى من اقتحام قرابة 300 مستوطن صهيوني تحت حماية قوات الاحتلال الصهيونية ، بلدة حلحول شمال الخليل ، فجر اليوم الأحد، بحجة تأدية طقوس دينية ، دليل جديد على تلك الانتهاكات المستمرة لسنوات طويلة .

وذكرت مصادر صحفية مطلعة في تصريح لها أنه “خلال ساعات الفجر الاولى ليوم الاحد ، قامت قوات الجيش الاسرائيلي بتأمين دخول 300 مستوطن إلى قبر “النبي نتان” في داخل قرية حلحول شمال الخليل “.

واضافت المصادر في تصريحها ان” مواجهات اندلعت خلال عملية الاقتحام بين الفلسطينيين وقوات الاحتلال دون وقوع إصابات ، اعقبها تنفيذ حملة مداهمات اسفرت عن ستة فلسطينيين في الضفة الغربية من قبل قوات الاحتلال “.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق