عربية ودولية

انطلاق أكبر مناورة جوية مشتركة بين كوريا الجنوبية وأمريكا

انطلقت، اليوم الاثنين، أكبر مناورة جوية تجمع بين الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية، وذلك بعد أسبوع من قول كوريا الشمالية إنها اختبرت صاروخها الأكثر تقدما في إطار برنامج أسلحتها المثير للجدل.

ونقلت مصادر صحفية عن مسؤولين قولهم إن “كوريا الجنوبية والولايات المتحدة بدأتا أكبر مناوراتهما الجوية المشتركة اليوم الاثنين بعد أسبوع من إعلان كوريا الشمالية أنها اختبرت صاروخها الأكثر تقدما في إطار برنامج أسلحة أثار توترات دولية”.

وأوضحت المصادر أن “المناورة السنوية تستمر حتى يوم الجمعة بمشاركة ست مقاتلات من طراز رابتور إف-22 ضمن ما يربو على 230 طائرة مشاركة”.

من جهته قال متحدث باسم سلاح الجو الأمريكي في كوريا الجنوبية إن “مقاتلات من طراز إف-35 ستنضم للمناورة التي ستشمل أيضا مشاركة أكبر عدد من مقاتلات الجيل الخامس”.

وأكد الجيش الأمريكي قبل بدء المناورة إنها “تهدف إلى تعزيز قدرات الاستعداد والعمليات لضمان السلام والأمن على شبه الجزيرة الكورية”.

وتأتي المناورة بعد أسبوع من إعلان كوريا الشمالية أنها اختبرت صاروخها الباليستي العابر للقارات الأكثر تقدما في تحد للعقوبات الدولية.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق