اعتبرت كوريا الشمالية ، اليوم الأحد، العقوبات الدولية الجديدة التي فرضتها عليها منظمة الأمم المتحدة  بمثابة “عمل حربي” ضدها وحصار اقتصادي كامل ضدها ، وفقا لمصادر رسمية وتصريحات لوزارة الخارجية الكورية الشمالية .

وذكرت خارجية كوريا الشمالية في بيان لها أن “أحدث جولة من عقوبات الأمم المتحدة ضدها يعد بمثابة حصار اقتصادي كامل ضد البلاد”.

وأوضحت الوزارة أن “الولايات المتحدة، التي تشعر برعب شديد إزاء إنجازنا للقضية المتعلقة باستكمال القوة النووية للدولة، بدأت تتصرف بشكل محموم على نحو أكبر فيما يتعلق بالتحركات الرامية إلى فرض أشد العقوبات والضغوط على الإطلاق على بلدنا”.

وتابعت الخارجية الكورية قولها، “سنعزز بشكل أكبر ردعنا النووي للدفاع الذاتي والذي يهدف إلى القضاء بشكل أساسي على التهديدات النووية والابتزاز والتحركات العدائية من جانب الولايات المتحدة من خلال تحقيق التوازن العملي للقوة مع الولايات المتحدة”.