الجمعة 19 يوليو 2019 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » أرامل وأيتام العراق »

صلاح الدين.. أهالي ناحية "يثرب" يواجهون ضغوطات طائفية

صلاح الدين.. أهالي ناحية “يثرب” يواجهون ضغوطات طائفية

الانقسام المجتمعي والثارات العشائرية في المناطق المستعادة بناحية يثرب في محافظة صلاح الدين تشكل ضغطا كبيرا على سكانها المتعبين من سنوات النزوح المضنية ، وعلى الرغم من إنفاق ملايين الدولارات لتحقيق السلام فيها، اضافة الى صغر حجهما وكثافتها السكانية، فأن عملية المصالحة مازالت صعبة التحقق ، وذلك بحسب ما نشرت صحيفة “فايننشال تايمز” البريطانية في عددها الصادر ، الثلاثاء ، تقريرا أعدته الصحفية (إريكا سولومون) .

وقالت سولومون خلال التقرير ، إنه” لا تزال الجدران الطينية والمناطق المحروقة تفصل بين سكان ناحية يثرب في محافظة صلاح الدين، رغم ثلاث سنوات من المصالحة التي قصد منها رأب جراح المجتمع الذي مزقته الحرب ”، لافتة الى ان “المسؤولين يخططون لعزل الطرق وقنوات الري ويضغطون حتى لقسم الإدارة للمنطقة الزراعية إلى قسمين”.

وأضافت في تقريرها ، أنه “ومع أن المعركة انتهت إلا قصة ناحية يثرب تكشف عن صعوبة عملية المصالحة، فهذه ليست مدينة كبيرة مثل الموصل أو الرمادي حيث دمرت مناطق حضرية بشكل كامل ، وليست واحدة من أكثر المناطق ذات الكثافة السكانية المعقدة ، ومع ذلك فقد تم إنفاق ملايين الدولارات لتحقيق السلام هنا”، مشيرة الى انه “خلال السنوات الماضية قام الوسطاء والجماعات المرتبطة بالأمم المتحدة بجولات مكوكية بين قبائل يثرب” ، متابعة  “إلا ان مزارعين لا يزالون مترددين بين السلام الذي طلب منهم قبوله والرغبة العنيدة بالانتقام ممن ساعدوا في اذاهم ”.

ولفتت سولومون، الى إن “رأب جراح المجتمع العراقي الذي تهشم بالقتل والتدمير هو واحد من أكبر التحديات التي تواجه الحكومة المقبلة بعد انتخابات أيار(مايو)، فالمصالحة حيوية من أجل عودة 2.2 مليون نازح بسبب الحرب، بمن فيهم عائلات ليس لديها صلات مع المتشددين”.

وتقول بحسب التقرير إن ” السنة في الناحية تعرضوا للقتل والإختطاف”، ومن “هنا تدخلت منظمات المجتمع المدني وهيئة المصالحة الوطنية حيث خشيت من مظاهر الحنق التي سيتركها تطبيق القانون القبلي الذي يمكن استخدامه لحل الخلافات العائلية ولكن ليس من أجل تقرير مصير الألاف، لافتة الى ان “الساسة الذين يريدون نتائج سريعة تدخلوا فزادوا من تعقيد الوضع”.

 

المصدر:وكالة يقين

تعليقات