الأربعاء 17 يوليو 2019 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » الحكومة الجديدة.. أزمات وتحديات »

صراعات سياسية تخلق الأزمات للشعب الكردستاني

صراعات سياسية تخلق الأزمات للشعب الكردستاني

يبقى الشعب الكردي أسير الأزمات الطاحنة والمتلاحقة ، نتيجة الصراعات السياسية التي لا تنتهي بين بغداد وأربيل وكذلك بين الساسة الأكراد أنفسهم ، حيث يعاني إقليم كردستان من أزمة اقتصادية غير مسبوقة ، والتي تعد من أبرز خسائره التي نتجت عن استفتاء الانفصال ، فالأزمات المستمرة والمتزايدة في الاقليم ، دفعت الشعب الكردي إلى الغضب والخروج في احتجاجات عارمة بسبب تدني المستوى المعيشي ، وقطع الرواتب ، الأمر الذي زاد من توتر حكومة الاقليم ، لاسيما في ظل احتدام الصراع بينها وبين حكومة بغداد.

وقال مصدر لوكالة يقين للأنباء إن “الصراعات السياسية المستمرة بين بغداد وأربيل جعلت الشعب الكردي يعيش في أزمات مستمرة”.

وأضاف المصدر أن “فرض حكومة بغداد عقوبات صارمة على إقليم كردستان عقب الاستفتاء ، كان له تداعيات تمثلت بتدهور القطاع السياحي والتجاري والنقل ، إضافة إلى القطاع الصحي وتاثيره السلبي على حياة المواطنين بصورة كبيرة”.

وتابع المصدر أن “إقليم كردستان ما زال يعاني من هذه الازمات ، في ظل مماطلة وتعنت طرفي الأزمة (بغداد وأربيل) متناسين معاناة الشعب الكردي ، ومنشغلين في الصراعات السياسية التي تخدم مصالحهم الشخصية”.

المصدر:وكالة يقين

تعليقات