السبت 20 أبريل 2019 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » أرشيف الكاتب: عدنان حسين
فساد العراق… المهمة المستحيلة

فساد العراق... المهمة المستحيلة

هل سيمرّ يوم على العراق ولا يكون فيه شحاذ أو حرامٍ محتال من النوع الذي يُضجّ بهم الآن من كل صنف في السنين الأخيرة؟ هذا السؤال له ما يبرّر طرحه، فالعراق من أكثر الدول العربية فساداً، ويبدو ضرباً من الأوهام البعيدة والتمنيات العزيزة للغاية ألا نرى وزيراً أو وكيلاً أو مديراً فاسداً، فالعراق يتربّع الآن على رأس الدول الأكثر فساداً…
عبد المهدي وإسطوانة العبادي والمالكي!

عبد المهدي وإسطوانة العبادي والمالكي!

اليوم بعد الآخر، بل ربما ساعة بعد ساعة بالنسبة للبعض، يتراجع منسوب الأمل المعلّق على رئيس الوزراء عادل عبد المهدي وحكومته في ما خصّ التحدي الأكبر الذي يواجه مجتمعنا ودولتنا الآن والمطلب الأول لعموم الناس: مكافحة الفساد الإداري والمالي على نحو فعّال، فما من أولوية تتقدّم على هذه الاولوية. لن نملّ القول إن الفساد دمّر كل شيء تقريباً في حياتنا،…
العراقيون لا يريدون مكافحة الفساد!

العراقيون لا يريدون مكافحة الفساد!

في إحدى المظاهرات المتكرّرة أسبوعياً، وأحياناً يومياً، في مدن العراق الرئيسية، من البصرة في أقصى الجنوب إلى العاصمة بغداد، اختار متظاهر شاب أن يحمل شعاراً مختلفاً ومتميّزاً عن سائر الشعارات المُطالبة بالإصلاح السياسي والإداري ومكافحة الفساد والفقر والبطالة وبتوفير الخدمات العامة الأساس (الكهرباء، الماء، الصحة، التعليم، السكن...) التي انهار نظامها على نحو غير مسبوق في السنين الأخيرة بسبب الفساد الإداري…
العراقيون يصوّتون للمدنية

العراقيون يصوّتون للمدنية

سجّلت بغداد لنفسها عشيّة العام الجديد أنها العاصمة الأكثر احتفالاً بمقدمه. الذين نزلوا إلى شوارعها تلك الليلة قُدّروا بأربعة ملايين نسمة. هذا يزيد على نصف عدد سكانها، فيما - للمقارنة - قُدّر عدد المحتفلين على ضفتي نهر التيمز في لندن بمائة ألف نسمة. ربما كانت ثمة مبالغة في التقدير، لكنّ المؤكد أن الاحتفال البغدادي كان مليونياً، وهو ما يحصل للمرة…
الإيراني في “حديقته” العراقية الخلفية!

الإيراني في "حديقته" العراقية الخلفية!

عذر أقبح من الفعل... يحصل هذا، لكن من النادر للغاية أن يكون التمسّك بالعذر والدفاع عنه بالطريقة المثيرة للسخط والسخرية، في آن، من عدد غفير من الناس، مثلما حصل مع واقعة انسحاب السفير الإيراني في بغداد إيرج مسجدي من احتفالية رسمية نُظّمت منتصف الشهر الحالي لمناسبة مرور سنة على إعلان الانتصار على تنظيم «داعش» الإرهابي بطرده من العراق، ما أكّد…
المئويّة الأولى للبرلمان.. مخيّبة للغاية

المئويّة الأولى للبرلمان.. مخيّبة للغاية

في البلاد الديمقراطية التي يُحشر اسم العراق في قائمتها ظلماً وعدواناً، درجت العادة على أن يُعطي الرأي العام والمؤسسات المعبّرة عنه ( الإعلام الحرّ خصوصاً) الهيئات المنتخبة حديثاً (البرلمان والحكومة وسواهما ) مئة يوم للتوثق مما إذا كانت الهيئة قد وضعت نفسها على الطريق الذي وعدت الناس بها وعلى أساسها حظيت بأغلبية الأصوات. "السبب في هذا الفشل هو الصراع بين…
حكومة عبد المهدي… سنواتها الأربع كيف ستكون؟

حكومة عبد المهدي... سنواتها الأربع كيف ستكون؟

احتاج العراقيون للانتظار أكثر من خمسة أشهر بعد الانتخابات البرلمانية لتتشكّل لديهم حكومة جديدة. وفي يوم الإعلان عن التشكيل الوزاري احتاجوا لأن يسهروا إلى ما بعد منتصف الليل ليتعرّفوا على ثلثي أسماء الوزراء الجدد، فيما تعيّن عليهم أن ينتظروا أسبوعين، زيادة على كل ما مرّ، لاستكمال الثلث الثالث من الحكومة التي خيّبت تشكيلتها الناقصة الآمال فيها وفيما يُمكن أن تفعله…
الخراب الوطني الشامل.. القادم

الخراب الوطني الشامل.. القادم

ينعقد مجلس النواب الجديد أو لا ينعقد!.. ثم، بعد شدّ وجذب، تنعقد الجلسة الأولى وتنسحب أغلبية النواب الجُدد والمُجدّد لهم في انتخابات قاطعتها أغلبية الناخبين احتجاجاً على كل ما دار وصار في البلاد. الانسحاب لم يكن له من غرض وغاية غير الحؤول دون أن تخطو السلطة التشريعية الجديدة خطوتها الأولى وتشرع بمهامها وواجباتها، لأنّ الآمر بالانسحاب، رئيس كتلة دولة القانون…
قنبلة البصرة الكامنة

قنبلة البصرة الكامنة

يبدو أنّ رئيس الوزراء حيدر العبادي من هواة الألعاب والمفرقعات النارية، فقد اختار أن يتّخذ على مدى أسابيع موقف المتفرّج حيال الحركة الاحتجاجيّة القويّة التي اندلعت في مطلع تموز الماضي انطلاقاً من العاصمة الاقتصادية، البصرة، وانتهاءً بالعاصمة الاتحادية بغداد، حتى اشتعلت النيران في مبانٍ حكومية ومقارَّ حزبية في البصرة بفعل فاعلين أشار إليهم العبادي ولم يجرؤ على تسميتهم، وهم من…
بصرة السياب تغرق في بحر الملح والسمّ

بصرة السياب تغرق في بحر الملح والسمّ

بعدما بُحّ صوته، مثل عشرات الآلاف من سكان محافظة البصرة العراقية، من دون أن يتلقّى ردّاً إيجابياً من الحكومتين المحلية والاتحادية، ابتكر الناشط المدني البصري هاشم أحمد، المنخرط في أكبر وأطول حركة احتجاجية في المحافظة، طريقة جديدة للاحتجاج لم يسبقه إليها أحد. على الضفة الغربية لنهر شط العرب ينتصب منذ سنين تمثال برونزي لشاعر البصرة والعراق الأشهر، بدر شاكر السياب…
جديد الموقع
وجود 24 موقعاً ملوثاً اشعاعيا في البصرة
وجود 24 موقعاً ملوثاً اشعاعيا في البصرة

اعلن عضو مجلس النواب "فالح الخزعلي"، السبت، استحصال موافقة وزارة…

اعتقال مبتز ينتحل صفة منتسب بالإستخبارات في نينوى
اعتقال مبتز ينتحل صفة منتسب بالإستخبارات في نينوى

أفادت وزارة الداخلية، السبت، بإلقاء القبض على مبتز ينتحل صفة…