الثلاثاء 19 نوفمبر 2019 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » أرشيف الكاتب: د. جاسم الشمري
من هو الطرف “الثالث القاتل” في العراق؟

من هو الطرف “الثالث القاتل” في العراق؟

القتل صار الميزة الأبرز لتعامل حكومة عادل عبد المهدي مع المتظاهرين العراقيين السلميين في أكثر من عشر محافظات عراقية. هذا القتل يؤكد زيف شعارات حقوق الإنسان والتظاهر وحرية الرأي والتعبير وغيرها من (الحقوق المكتوبة) على الورقة والغائبة عن واقع حياة العراقيين! قبل أسبوع تقريباً نشرت مفوضية حقوق الإنسان العراقية الحصيلة الأخيرة لضحايا العنف الذي رافق الاحتجاجات الأخيرة في البلاد، وهي…
ثورة العراقيين و “الأقفاص الفكريّة”!

ثورة العراقيين و "الأقفاص الفكريّة"!

لا حياة للإنسان بلا حرّيّة فكريّة، وهذه القاعدة لا تتعارض مع الشرائع السماويّة، ولا القوانين الأرضيّة، بل جميعها تدعو لاحترام فكر الإنسان سواء آمن بالأديان، أم لم يؤمن، بشرط أن يضبط حرّيّته، ولا يتجاوز الثوابت الدينيّة والقوانين والأعراف والتقاليد. تعلمنا من تجارب الأمم أنّ (التحجير الفكريّ، أو الأقفاص الفكريّة) لا يمكن أن تبني أمّة، وأنّ التحرّر والانفتاح والفكر المُنضبط يقود…
العراق.. دولة دينيّة أم ديمقراطيّة؟

العراق.. دولة دينيّة أم ديمقراطيّة؟

في خطاب دون مستوى الأحداث المتصاعدة في العراق، والمتمثّلة بالمظاهرات الصاخبة في أكثر من عشر محافظات، أشار الرئيس العراقيّ برهم صالح يوم الخميس الماضي إلى "التشخيصاتِ المهمّة التي جاءت بخطابِ المرجعيةِ الجمعةَ الماضية، وإلى تقديرِ الخطابِ لحراجةِ اللحظةِ التاريخيةِ الراهنة لبلدِنا وشعبِنا"! ومساء أمس الخميس خرجت مظاهرات موازية لمظاهرات ساحة التحرير ببغداد، نظّمها أفراد الحشد الشعبيّ، وهم فصائل عسكريّة شكّلت…
حذار من الحرب الأهلية في العراق!

حذار من الحرب الأهلية في العراق!

منذ أكثر من أسبوعين وحتّى الساعة؛ والشارع العراقيّ يغلي غلياناً متنامياً، لدرجة لا يمكن تصوّر درجات انفجاره التي بدأت مع مظاهرات اليوم الجمعة الحاشدة في غالبيّة مدن العراق. الأزمة الكُبرى بدأت في لحظة استخدام حكومة بغداد للنيران القاتلة في مواجهة المتظاهرين العزل قبل أسبوعين تقريباً، والتي خلّفت أكثر من (6165) قتيلاً وجريحاً! التعامل الحكوميّ مع غضب الجماهير كان انتقامياً ومخجلاً،…
أزمات العراق!

أزمات العراق!

الأزمة، أيّ أزمة، هي مُشكلة محلّيّة، أو إقليميّة، أو دوليّة، أو مجتمعيّة، بحاجة إلى قرار وإرادة لمواجهتها، والسعي لإنهائها. والأزمات التي تُواجه الدول، ربّما، تكون سياسيّة، أو اقتصاديّة، أو أمنيّة، أو اجتماعيّة، أو غيرها من أنواع الأزمات الداخليّة والخارجيّة! والأزمة، ربّما، تكون داخليّة لغياب الحكومات الوطنيّة النقية، والحريصة على مصلحة الوطن والمواطن، وقد تكون لأسباب خارجيّة. وفي كلّ الأحوال تكشف…
من يطارد من في العراق؟

من يطارد من في العراق؟

منذ عشرة أيّام والشارع العراقيّ لا يعرف الهدوء، وأرصفة غالبيّة المدن طُليت بدماء الشهداء، وضجّت الأرجاء بصرخات المتظاهرين الغاضبين، والجرحى، ودعوات الأمّهات، وبضجيج الرصاص الحيّ المعلوم المصدر والمجهول، والذي قتل العراقيّين في وضح النهار! المسؤول (أيّ مسؤول) حينما لا يضبط عمله دين (أيّ دين) أو قانون، أو ضمير، لا شك أنّه سيكون ساعتها كأداة تخريبيّة تدميريّة للدولة، أو الموقع الذي…
الانفجار الشعبيّ في العراق!

الانفجار الشعبيّ في العراق!

منذ يوم الثلاثاء الماضي والعاصمة العراقيّة، بغداد، وكافّة مدن الجنوب؛ تزداد في أرجائها شدّة المظاهرات الرافضة لاستمرار الفساد والبطالة والفشل في بناء الدولة! ومع الساعات الأولى لانطلاق المظاهرات لاحظنا غياب الحكمة الحكوميّة في التعامل مع تلك المظاهرات السلميّة، حيث استُخدمت القوّة المفرطة، وتسبّبت بمقتل ما لا يقلّ عن 50 مواطناً، وجرح أكثر من ألف آخرين! وفي ساعة مبكّرة من صباح…
السلام المفقود والمأمول!

السلام المفقود والمأمول!

يحتفل العالم في الحادي والعشرين من أيلول/ سبتمبر باليوم العالميّ للسلام، الذي أعلنته الجمعيّة العامّة للأمم المتّحدة يوما مكرّسا لتعزيز مُثل وقيم السلام في أوساط الأمم والشعوب وفيما بينها. الغريب أنّ السلام حينما كان يذكر بالأمس كانت تذكر معه معاهدات "السلام بين العرب وإسرائيل"، وبعد احتلال العراق وانهيار العديد من الأنظمة والدول لم يعد الكلام مقتصرا على القضيّة الفلسطينيّة، وصرنا…
عاشوراء.. بين الشريعة والدستور العراقي!

عاشوراء.. بين الشريعة والدستور العراقي!

عاشوراء هو اليوم العاشر من شهر محرَّم في السنة الهجريّة. وأهمية عاشوراء، كما ذكر الإمام مسلم في صحيحه أنّ رسول الله قَدِمَ المدينة فوجد اليهود صياماً يوم عاشوراء، فقال لهم: "ما هذا اليوم الذي تصومونه؟ فقالوا: هذا يوم عظيم، أنجى الله فيه موسى وقومه، وغرق فرعون وقومه، فصامه موسى شكراً، فنحن نصومه"، فقال الرسول الكريم: "فنحن أحقّ وأولى بموسى منكم…
حروب الشركاء!

حروب الشركاء!

واهم شديد الوهم، وغارق في بحور التشويش الفكريّ والسياسيّ؛ من يتصوّر أنّ الطائرات "المسيّرة" التي ضربت بعض معسكرات الحشد الشعبيّ في العراق كانت "مجهولة" بالنسبة لحكومة بغداد. ورغم الهجمات الأربع الأخيرة على الحشد، ومع اتّهامات مقتدى الصدر وأبو مهدي المهندس لواشنطن بالهجمات، إلا أنّني أجزم بأنّ إسرائيل هي منْ قامت بهذه الهجمات. وقد اعترفت صراحة بالعمل، وكما يقال فإنّ الاعتراف…