السبت 07 ديسمبر 2019 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » أرشيف الكاتب: د. جاسم الشمري (الصفحة 3)
اعترافات علنية وقوانين غائبة!

اعترافات علنية وقوانين غائبة!

هنالك قاعدة قانونيّة تقول إنّ "الاعتراف سيّد الأدلة"، وعليه، من يعترف بأيّ جرم (يُحاسِب عليه القانون)، سواء أكان الاعتراف أمام القضاء أو الإعلام، فهذا الجُرم المرتكب أو المعترف به ينبغي أن يجد من يُفعّل آليّات محاسبة المتّهمين وتحقيق العدالة. نتابع منذ عدّة سنوات اعترافات جريئة وعلنيّة عبر الإعلام المرئي، لنوّاب ومسؤولين عراقيّين سابقين وحاليّين، عن جرائم خطيرة وفساد ماليّ وإداريّ، ورغم ذلك…
العراق وهذه الحرائق التخريبية

العراق وهذه الحرائق التخريبية

تصاعدت، في ثاني أيام عيد الفطر، ألسنة اللهب لتلتهم حقولاً كاملة للحنطة في قرى غريب في ناحية العباسي في محافظة كركوك العراقية الشمالية. وهذه ليست الجريمة الأولى، فمع بشائر حصاد محاصيل الحبوب في العراق للموسم الحالي، اجتاحت الحرائق خلال الأسبوع الثالث من شهر مارس/ آذار مزارع الحنطة والشعير في محافظات ديالى وصلاح الدين والموصل وكركوك، شرق العاصمة بغداد وشمالها. أثارت…
ميليشيات عراقيّة في أوروبا!

ميليشيات عراقيّة في أوروبا!

يوماً بعد يوم، تؤكد الوقائع أنّ إرهاب المليشيات العراقيّة غير المنضبطة طفح خارج البيت العراقيّ. فبعد ثبوت أنّ بعض مليشيات الحشد الشعبيّ تقاتل مع النظام السوريّ، وجدنا أنفسنا اليوم أمام مليشيات عراقيّة في ألمانيا، وربّما لديها خلايا نائمة في بقيّة أوروبا. مليشيات أوروبا كانت علنيّة، ولم تستخدم التقيّة في طروحاتها، وأكّدت أنّها تقف ضدّ كلّ من ينتقد الحشد الشعبيّ والمرجعيّة…
“إصلاحات” بحاجة لإصلاحات!

"إصلاحات" بحاجة لإصلاحات!

السياسات المنضبطة هي التي تسير وفقاً لإطار قانونيّ، ولا يمكن للزعيم، أو الزعماء، أو من يشتركون فيها التصرف وفقاً لأهوائهم، أو رغباتهم الشخصيّة، بل هنالك قوانين ضابطة تحكم أفعالهم وتصريحاتهم، وحتّى ممتلكاتهم الخاصّة. في العراق اليوم هنالك حكومة (بغض النظر عن شرعيّتها) يفترض أن تكون (بموجب الدستور) الأداة التنفيذيّة للسياسات الداخليّة والخارجيّة. وعليه، لا يحقّ لأيّ طرف غير مخوّل من…
أقلام وقوانين!

أقلام وقوانين!

بعيداً عن الكلمات المتكرّرة والمتحجّرة التي تُقال عند الحديث عن حرّيّة الصحافة في بعض الدول الشموليّة، فإنّنا نلحظ اليوم أنّ مفهوم الصحافة قد تغيّر، وربّما يمكن القول إنّ الصحافة أصبحت في متناول الجميع دون أن تختصّ بها فئة معيّنة من الناس، وهم الصحفيّون، أو الإعلاميّون. بالأمس كانت الصحافة مهنة ورسالة فئة محدّدة، أو نخبة من المثقّفين، أو العاملين في قطاع…
آفات وآفات عراقية!

آفات وآفات عراقية!

منذ بداية شهر نيسان/ أبريل الماضي، يواصل مقتدى الصدر، زعيم التيّار الصدري، نشر سلسلة تغريدات على حسابه في "تويتر"، حدّد فيها بعض الآفات الاجتماعيّة والأخلاقيّة في العراق. الصدر تحدث حتّى الآن عن أكثر من 16 آفة، وأكّد أنّ "العراق أصبح ينافس على المستويات الأولى بشأن مشاهدة الأفلام الإباحيّة، وابتزاز النساء العفيفات، وإغراء النساء للرجال والعكس، وانتشار الغيبة والنميمة، والحكم المتعجّل،…
البرلمان السوري يمثل من؟

البرلمان السوري يمثل من؟

خاص - وكالة يقين البرلمانات في دول العالم تمثل المواطنين الذين انتخبوها عبر إجراءات يقال إنها "ديمقراطية"، وهذا ينطبق على كافة البرلمانات في أوروبا، وينطبق على نسبة ضئيلة جداً من البرلمانات في بقية أنحاء العالم. البرلمانات في غالبية دول منطقتنا عبارة عن واجهة رسمية لتمرير سياسة الحكام بثياب ديمقراطية، وبالنتيجة لن تصب في مصلحة الوطن والمواطن، إلا في حدود ضيقة…
مؤتمر بغداد بين الاستقرار والتنمية والواقع

مؤتمر بغداد بين الاستقرار والتنمية والواقع

يُقصد بالاستقرار؛ حالة من الاتّفاق العامّ بين النخبة السياسيّة والجماهير حول القواعد التي يعمل بها النظام السياسيّ. وهنالك عدّة أنواع من الاستقرار منها الاستقرار النفسيّ والوظيفيّ والمعاشيّ والصحّيّ والسياسيّ والاجتماعيّ والاقتصاديّ، وغيرها من الأنواع. ومع كثرة الأنواع والتعريفات، لكن يبدو أنّ هنالك تشابها بين المعاني اللغويّة والاصطلاحيّة للاستقرار، فجميعها تدلّ على الثبات والسكون والقرار. والاستقرار السياسيّ لا يكون إلا عبر…
العراقيون والأدباء والبناء الفكريّ

العراقيون والأدباء والبناء الفكريّ

من روائع ما قاله الأديب العربيّ توفيق الحكيم: "إنّ الدولة لا تنظر إلى الأدب بعين الجدّ بل إنّه عندها شيء وهميّ لا وجود له، ولا حساب". والأدَب كلّ ما أنتجه العقل الإنسانيّ من ضُروب المعرفة الإنسانيّة المتنوّعة. قوة تغيير والأدباء بأقلامهم وأفكارهم وعقولهم يمثلّون قوّة تغيير كبيرة ذلك لأنّهم يغيّرون العقول والأفكار بالإقناع، وليس بالترهيب والتخويف، ومن هنا تأتي قوّتهم،…
الجولان ومسرحية التحرير وترامب!

الجولان ومسرحية التحرير وترامب!

خاص - وكالة يقين في مشهد مسرحيّ هزيل، اجتمع بعض مسؤولي النظام السوريّ وضبّاط الجيش، ورفعوا علم النظام داخل طبق كبير، أو "منسف" يحتوي على تراب من أرض الجولان، وصاروا يصفقّون لبعضهم البعض وكأنّهم حرّروا الجولان! "الجولان احتلّت بالقوّة ولا يمكن أن تستردّ إلا بالقوّة" هذا التصرّف الغريب الذي يؤكّد استخفاف النظام بالجولان وأهلها، يأتي بعد أن وقّع الرئيس الأميركيّ…