إقتصاد

عقد بمليارات الدولارات مع جنرال إلكتريك الأمريكية في العراق

كشفت صحيفة “فايننشال تايمز” اليوم الأربعاء، عن قرب فوز شركة “جنرال إلكتريك” الأميركية بعقد كهرباء بمليارات الدولارات في العراق، بفضل تدخل الإدارة الأميركية لصالحها، وسط تنافس المجموعة الأميركية مع شركة “سيمنز” الألمانية لإعادة تأهيل شبكة الكهرباء.

وقالت الصحيفة أن “تدخل الإدارة الأميركية أدت إلى الحد من فرص المجموعة الألمانية التي بدت على وشك عقد الصفقة بقيمة 15 مليار دولار مع الحكومة العراقية”.

وأضافت أن “جنرال إلكتريك قد تعلن الفوز بالعقد بالتزامن مع إصدار نتائجها الفصلية التي أرجئ نشرها حتى 30 تشرين الأول/أكتوبر”.

وذكر المتحدث بإسم سيمنس  أن “شركته لم تتخلى عن أملها في الفوز بجزء من العقد، وأن المحادثات مع الحكومة العراقية مستمرة، وتتطلع الشركة للدخول في اتفاقية رسمية لتوفير كهرباء يعول عليها بسعر في المتناول”.

وسيكون توقيع العقد بقيمة مليارات الدولارات أمرا إيجابيا للمجموعة الصناعية التي تواجه صعوبات كبيرة، وقد بدلت للتو رئيس مجلس إدارتها.

وتعاني محافظات العراق من أزمة كبيرة في الطاقة الكهربائية،التي كانت من الأسباب الرئيسية في تفجير إحتجاجات شعبية واسعة في جنوب البلاد، ووفقاً لأرقام معلنة من وزارة الكهرباء العراقية، في شهر أغسطس/ آب من العام الماضي، فإن البلاد تنتج 15 ألفًا و700 ميغاواط من الكهرباء.

ويحتاج العراق إلى أكثر من 23 ألف ميغاواط/ ساعة من الطاقة الكهربائية، لتلبية احتياجات السكان والمؤسسات من دون انقطاع.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق