الإثنين 22 أبريل 2019 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » أزمات الاقتصاد العراقي »

طهران: العراق أصبح المستهدف الأول للصادرات الإيرانية

طهران: العراق أصبح المستهدف الأول للصادرات الإيرانية

الاحصاءات المحدثة تكشف حجم السعي المحموم لحكومة بغداد الجديدة وسابقاتها لدعم الاقتصاد الايراني المتهاوي والمتدهور من خلال تصدير كل شيء من البضائع الجيدة وغير الجيدة للعراق ، حيث كشفت إيران، اليوم الاحد ، عن حجم صادراتها غير النفطية خلال العام الحالي، لافتة إلى أن العراق وبعد استيراده بما يعادل 5.5 مليار دولار، أصبح المستهدف الأول للصادارات الإيرانية.

وقال مساعد رئيس منظمة تطوير التجارة الإيرانية “محمد رضا مودودي” في بيان صحفي ، إن “حجم الصادرات غير النفطية شهد نموا بنسبة 13.5 بالمائة خلال العام الحالي مقارنة بالعام الماضي”، مبيناً أن “العراق عبر استيراده ما يعادل الـ 5.5 مليار دولار، أصبح المستهدف الأول للصادارات الإيرانية”.

وأضاف أن ” العقوبات الاقتصادية ماهي الا حرب أميركية حديثة ضد إيران”، مشيراً إلى أن “العقوبات تهدف إلى تخفيض أرباح العملات الأجنبية وزيادة صرف العملات الأجنبية في إيران ، وأن “العقوبات لها تداعيات على البلاد ومن ناحية أخرى نستطيع خلق فرصة ذهبية لتعزيز الإنتاج المحلي وذلك من خلال إدارتها الصحيحة” بحسب قوله .

وأشار إلى أن “إيران تحتل المركز التاسع عشر بين الاسواق العالمية الكبرى، كما تقف في المرتبة الـ 18 من حيث إجمالي الدخل، وتحتل أيضا المرتبة الرابعة في مجال التكنولوجيا وتقنية النانو فيما تدل هذه القدرات على أنه يمكننا من خلال السعي والجهد، تعزيز الإنتاج المحلي وتوفير الطلب الداخلي”.

ولفت إلى أن “13 مصدراً لدى محافظة كرمانشاه، كرّموا خلال برامج مؤتمر تكريم اصحاب الصادرات في هذه المحافظة، موضحاً أن “عدد سكان كرمانشاه يبلغ مليوني نسمة، كما تجمعها بالعراق 371 كيلومترا من الحدود المشتركة، وتبلغ حصة أسواقها الحدودية الخمسة من اجمالي الصادرات الإيرانية 6٪ بالمئة”.

 

المصدر:وكالة يقين

تعليقات