الأربعاء 20 مارس 2019 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » إقتصاد »

العراق يخسر 100 مليون دولار سنويًا بسبب الغش التجاري

العراق يخسر 100 مليون دولار سنويًا بسبب الغش التجاري

أصبحت الأسواق المحلية العراقية، حقلا لتصريف المنتجات المغشوشة والمنتهية الصلاحية وغير الخاضعة للرقابة ،

وقال إقتصاديون، في تصريحات صحفية، أن تزوير الماركات والصلاحيات يعد إرهاباً من نوع آخر فهو يستهدف صحة المواطن من خلال التعمد بإدخال مواد غذائية منتهية الصلاحية وفي أغلب الاحيان تكون مسرطنة مستغلين الفساد الذي ينخر المنافذ الحدودية والذي يسمح بدخول تلك البضائع والمواد الغذائية غير المطابقة للمواصفات العالمية.

وأضافوا، أن ذلك أدى الى غياب الثقة بين المواطن والأجهزة الرقابية التي تراها تنشط في المحافظات وتختفي في العاصمة بغداد.

وأكدوا، أن العراق يخسر يومياً آلاف الدولارات ، وهو ما يقدر سنويا ب 100 مليون دولار، نتيجة عدم وجود ضوابط تحدد العلامات التجارية التي تتناسب مع المواصفات العراقية ، كما أن معظم التجار في العراق يقومون باستيراد ألاف الاطنان من البضائع المزورة تحت مسميات وعلامات تجارية عالمية ، في حين لا تمتلك تلك البضائع ما نسبته 10% من المواد الأصلية التي تحمل تلك العلامة.

وتخوض السلطات العراقية ، حربا من نوع مختلف ضد التهريب عبر المنافذ التجارية مع دول الجوار ، بالتزامن مع حرب مماثلة داخل المدن تستهدف المناطق الصناعية بحثاً عن ورش ومعامل تمارس الغش الصناعي والتجاري معا والذي إستفحل في البلاد.

المصدر:وكالات

تعليقات