إقتصاد

ممثلو أوبك يوقّعون ميثاقاً جديداً للتعاون مع كبار المنتجين

وقع ممثلو الدول المصدرة للنفط “أوبك” اليوم الثلاثاء “ميثاق” تعاون جديد مع كبار المنتجين الآخرين وبينهم روسيا يهدف إلى إقامة “تعاون دائم” لا بد منه في مواجهة طفرة العرض الأمريكي للخام.

وتُعد الاتفاقية الجديدة بين أوبك وشركائها في ما يُعرف باسم “أوبك +” دليلاً على الجهود التي تبذلها المنظمة للحفاظ على مكانتها في السوق التي تشهد تحولات بسبب زيادة إنتاج النفط الصخري الأمريكي.

وكان وزير الطاقة الروسي “ألكسندر نوفاك” قد أكد أمس الاثنين أن جميع وزراء أوبك وافقوا على تمديد الاتفاق على خفض الإنتاج بعد اتفاق روسيا والسعودية على هذه التخفيضات، خلال قمة مجموعة العشرين في أوساكا نهاية الأسبوع الماضي.

ودفع الأمر إيران إلى التحذير من موت أوبك إذا كان عليها فقط أن توافق على قرارات تتخذ مسبقا خارج إطارها، ومع ذلك، أيدت إيران تمديد خفض الإنتاج الذي سيستمر حتى آذار 2020.

ووقع “الميثاق” خلال حفل قصير في مستهل اجتماع في مقر أوبك في فيينا بحضور ممثلي الدول الأربع عشرة الأعضاء في أوبك والدول العشر التي تحالفت معها منذ 2016 من أجل تنسيق مستوى الانتاج والتأثير على أسعار النفط، وتمت الموافقة بالإجماع برفع الأيدي على الوثيقة التي وصفتها السعودية بأنها “تاريخية”.

ومن المتوقع أن يوافق اجتماع “أوبك +” الثلاثاء كذلك على الحد من سقف الإنتاج لدى الدول الأربع والعشرين ومن بينها كذلك كازاخستان وماليزيا والمكسيك.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق