ارتفعت أسعار النفط، اليوم الأربعاء، وسط آمال بأن يقوم تحالف “أوبك+” بزيادة خفض إنتاج الخام، وذلك لتعويض الأسواق عن تراجع الطلب الناجم عن تفشي فيروس كورونا على مستوى العالم.

وزاد خام برنت بنسبة 0.39% إلى 52.06 دولار للبرميل، بحلول الساعة 07:36 بتوقيت غرينيتش، وصعدت عقود الخام الأمريكي غرب تكساس الوسيط بنسبة 0.57% إلى 47.45 دولار للبرميل.

وأوصت لجنة منبثقة عن تحالف “أوبك+” الثلاثاء، بخفض الإنتاج بكمية إضافية قدرها مليون برميل يوميا.

وقد تعني التوصية أن روسيا والسعودية، أكبر منتجين في مجموعة “أوبك+”، على وشك التوصل إلى اتفاق لدعم الأسعار.

وسيضاف هذا الخفض في حال إقراره إلى 2.1 مليون برميل يوميا يتم خفضها من قبل التحالف الآن، ومن المقرر أن تجتمع مجموعة “أوبك+” في فيينا هذا الأسبوع.

وكانت أسعار النفط قد قفزت إلى أكثر من 4 في المئة، خلال اليومين الماضيين، بعد أن كانت هبطت في التعاملات المبكرة إلى أدنى مستوياتها في عدة سنوات، مع تراجع القلق بشأن الضرر على الطلب من تفشي فيروس كورونا أمام خفض أكثر حدة في الإنتاج من أوبك وتحفيز نقدي من بنوك مركزية.

وأنهت عقود برنت جلسة التداول مرتفعة 2.23 دولار، أو 4.5 بالمئة، لتسجل عند التسوية 51.90 دولار للبرميل. وفي وقت سابق من الجلسة هوى خام القياس العالمي إلى أدنى مستوى له منذ يوليو 2017 عند 48.40 دولار.

وصعدت عقود خام القياس الأميركي غرب تكساس الوسيط 1.99 دولار، أو 4.45 بالمئة، لتبلغ عند التسوية 46.75 دولار للبرميل، بعد أن هبطت أثناء الجلسة إلى أدنى مستوى منذ ديسمبر 2018 عند 43.32 دولار.