أصدر البنك المركزي العراقي، اليوم الثلاثاء، بياناً بشأن تحويل جميع أموال الرواتب ومنح المتقاعدين لشهر آذار الماضي للعام الجاري.

وذكر المكتب الإعلامي للبنك، في بيان صحفي، أنه “تزامناً مع جهود الدولة في مكافحة فيروس كورونا، قام نظام المدفوعات في البنك المركزي العراقي، بتحويل جميع أموال الرواتب ومنح المتقاعدين لشهر آذار الماضي للعام ٢٠٢٠، وبانسيابية عالية من حسابات وزارة المالية إلى حسابات الموظفين في مختلف فروع المصارف الحكومية والأهلية، وبالأخص ممن تم توطين رواتبهم باستخدام “البطاقات الالكترونية”، في عملية السحب النقدي من الصرافات الآلية أو المنافذ، في بغداد والمحافظات كافَّة، بعد ان استأنفت الدوائر المعنيّة في البنك المركزي العراقي عملها منذ تاريخ ٢٤ أذار، والتي ساعدت بدعم السيولة الكاملة للمصارف”.

وأضاف البيان: “وهنا يتقدم البنك المركزي العراقي، بالشكر الى كل من ساهم بتسهيل مهمة توزيع هذه الرواتب، من خلية الازمة الحكومية والنيابية، ووزارة المالية، ورابطة المصارف العراقية الخاصة، والمصارف الحكومية والأهلية، وشركات الدفع الالكتروني ووكلائهم”.

وأعلن مصرف الرافدين في وقت سابق، أن فروعه في بغداد والمحافظات مازالت مستمرة في استقبال بعض الموظفين والمتقاعدين الذين يرومون صرف رواتبهم عن طريق البطاقات الالكترونية فضلا عن المستحقات المالية الأخرى.

وقال المكتب الإعلامي للمصرف في بيان، إن “فروعه ومنذ توجيه خلية الأزمة بالإيعاز للمصارف باستئناف العمل لتوزيع رواتب الموظفين والمتقاعدين فإنها شرعت بفتح أبوابها لإنجاز الأعمال المناطة بها واستقبلت الموظفين والمتقاعدين وأصحاب المنافذ الخاصة لصرف مستحقاتهم”.

وأشار إلى أن “المصرف حرص على تطبيق الإجراءات الصحية والوقائية وبالشكل الذي لا يؤدي إلى وجود تجمعات حفاظا على سلامة المواطنين”.