إقتصاد

تحذيرات من كوارث اقتصادية في حال استقطاع رواتب الموظفين

طالب عضو اللجنة المالية النيابية “ثامر ذيبان الحمداني” اليوم الخميس، مجلس الوزراء بعدم استقطاع رواتب موظفي الدولة واللجوء إلى الإيرادات الأخرى، مشددا على أن هذا الإجراء يتسبب بكوارث اقتصادية كبيرة تمس حياة شريحة كبيرة من المجتمع وعائلاتهم.

وقال الحمداني في بيان صحفي، أن “الموظفين يعتمدون وبشكل أساس في حياتهم على رواتبهم المصدر الوحيد للعيش إضافة إلى استقطاعات القروض والسلف والإيجار التي سيتعثر تسديدها في حال تنفيذ الاستقطاعات”.

ولفت الحمداني إلى أن “الحكومة العراقية لديها واردات مالية كبيرة غير النفط من منافذ حدودية والجمارك والضرائب وأجور الدوائر التابعة لوزارة النفط من محطات تعبئة البنزين والماء والكهرباء والواردات التي بذمة إقليم كردستان العراق”.

وأشار إلى أن “رواتب الموظفين أقرت بقانون وهذا يعد خرق للدستور والقانون”.

وكان عضو لجنة مراقبة البرنامج الحكومي النائب “محمد البلداوي”، اليوم الخميس، اعتبر كثرة التصريحات بشأن الرواتب بأنها أربكت الرأي العام وأحدثت مخاوف لدى الموظفين، مؤكدا أن الحكومة لم تصل إلى مرحلة الاقتراض من الاحتياطي المركزي أو صندوق النقد الدولي.

وقال البلداوي في تصريح صحفي، إن “العراق ليس دولة مفلسة كما يصور البعض وان كثرة التصريحات بشأن الرواتب من قبل شخصيات مسؤولة وغير مسؤولة ومن مختصين وغير مختصين بالجانب المالي الحكومي هي من أربكت الرأي العام وخلقت أجواء تشوبها مخاوف من قبل الموظفين حتى أنها أضعفت الحركة التجارية”، مطالبا “الحكومة بالعمل بصمت إزاء هذا الملف دون السماح للتدخل في عملها”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق