إقتصادسرقة العراق

إيقاف صرف رواتب الموظفين لعدم توفر السيولة المالية

كشفت مصادر إعلامية نقلا عن مصادر حكومية مطلعة اليوم الأحد (21 حزيران 2020) عن إيقاف صرف رواتب موظفي الدولة كافة.

المصادر قالت: إنه”لم يتم اصدار اي توجيه من الحكومة ووزارة المالية بصرف رواتب الموظفين كافة”، مشيرا الى ان إيقاف صرف الرواتب يعود لعدم توفر التمويل والسيولة الكافية لصرف الرواتب”.

وكان عضو المالية النيابية، جمال كوجر، استبعد في وقت سابق استقطاع جزء من رواتب الموظفين أو تأخر صرفها كما حدث في شهر ايار الماضي.

وقال كوجر إن “مجلس النواب اغلق الباب أمام الحكومة بشأن استقطاع جزء من رواتب الموظفين باستثناء الرئاسات الثلاث والوزراء واعضاء مجلس النواب والدرجات العليا”.

وأضاف أن “تأخر الرواتب حصل مرة واحد فقط في شهر ايار الماضي، بالتالي من المستبعد أن تتكرر تلك العملية لان الحكومة لديها أبواب لتأمين رواتب الموظفين بالإضافة إلى تعافي اسعار النفط العالمية”.

وبين كوجر أن “الحكومة ستباشر بإطلاق الرواتب بدءاً من يوم غد الخميس ولغاية يوم 25 حزيران الحالي، ومن بعد هذا التاريخ تبدأ عملية توزيع الرواتب على الموظفين”.

وشهدت رواتب الموظفين والمتقاعدين خلال الشهرين الماضيين تأخرا في صرفها لاكثر من 10 ايام واستقطاع 10% من رواتب المتقاعدين خلال شهر حزيران الجاري ما اثار امتعاضا شديدا لديهم بعدها صرح رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي بان الاستقطاع جاء من اجل التمويل وتم اعادة المبالغ المستقطعة.

وخلال الايام الماضية تناقلت بعض وسائل الاعلام ومواقع التواصل الاجتماعي اخبارا بان الاستقطاع سيشمل رواتب الموظفين ايضا.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق