إقتصاد

المالية النيابية: تصريحات الحكومة بإقرار الموازنة غير واقعية

انتقدت اللجنة المالية النيابية، التصريحات الحكومية عن تحركاتها لإقرار موازنة 2020، مؤكدة افتقار الحكومة لتخمينات الإيرادات والنفقات وعدم ثبوت أسعار النفط.

وقال عضو اللجنة المالية “احمد حما” في تصريح صحفي، إن “التصريحات الحكومية بشأن عزمها إقرار موازنة 2020 وإرسالها للبرلمان غير واقعية ولا تمت للواقع بصلة”.

وأضاف حما، أنه “من غير الممكن إقرارها وسط غياب الأسعار الثابتة للنفط فضلا عن افتقار الحكومة لتخمينات النفقات والإيرادات”، مشيراً إلى أن “الحكومة بحاجة إلى 80 يوماً بأقل التقديرات بإعداد مسودة الموازنة والمصادقة عليها وإرسالها لمجلس النواب”.

وأوضح أن “مجلس النواب في عطلة تشريعية تنتهي في الثالث من أيلول المقبل”، مبيناً أن “الحل الأمثل بالمرحلة الحالية إقرار الحسابات الختامية والتحرك لإعداد مسودة موازنة 2021”.

والاثنين الماضي 13-7-2020، أعلنت اللجنة المالية النيابية، رفضها استمرار إقرار موازنات ضخمة دون مراجعة الحسابات الختامية لعام 2020، فيما كشفت أسباب عدم إرسال مشروع قانون الموازنة لعام 2020 الى مجلس النواب.

وقال عضو اللجنة “جمال كوجر” في تصريح صحفي، إن “الحكومة العراقية لا ترغب بإرسال مسودة مشروع قانون الموازنة لعام 2020 الى مجلس النواب”.

وأشار إلى أن “الحكومة العراقية بدأت بإعداد موازنة 2021 حسب حديث رئيس الوزراء لأعضاء اللجنة المالية”، لافتا إلى أن لجنته “ترفض الشروع بإقرار موازنة 2021 دون مراجعة الحسابات الختامية لعام 2020 بعد الدراسة والتدقيق”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق