إقتصاد

ارتفاع إيرادات موانئ العراق وانخفاض النقل البحري

قال الجهاز المركزي للإحصاء، إن إيرادات موانئ العراق ارتفعت بنسبة 7.3%، مشيراً إلى أن النقل البحري في العراق انخفض بنسبة 4.2%.

وذكر الجهاز في تقرير له، أن “مجموع الإيرادات المتحققة للشركة العامة للموانئ العراق بلغت 486.3 مليار دينار لسنة 2019 مقابل 453.3 مليار دينار لسنة 2018، وبزيادة بلغت 7.3%”، مبينة أن “مجموع الإيرادات المتحققة للشركة العامة للنقل البحري بلغ 83.4 مليار دينار مقابل 87.1 مليار دينار لسنة 2018 وبانخفاض بلغ 4.2%”.

وأضاف أن “كمية البضائع المستوردة بلغت 16708 ألف طن عن طريق الموانئ العراقية لسنة 2019 مقابل 17898 ألف طن لسنة 2018 وبانخفاض بلغت نسبتها 6.6%”، مشيرة إلى أن “كمية البضائع المصدرة بلغت 12930 ألف طن لسنة 2019 مقابل 10456 ألف طن بضائع مصدرة لسنة 2018 وبزيادة بلغت نسبتها 23.7%”.

وأشار إلى أن “الحمولة الإجمالية لسفن البضائع المصدرة والمستوردة للشركة العامة للنقل البحري بلغت 374 ألف طن لسنة 2019 مقابل 789 ألف طن لسنة 2018 وبانخفاض بلغت نسبتها 52.6%”.

ويمتلك العراق منفذاً بحرياً وحيداً على الخليج العربي من خلال محافظة البصرة جنوب العراق بساحل طوله 58 كم، وتقع جميع موانئ العراق الرئيسية ضمن الحدود الإدارية لمحافظة البصرة في قضائي الزبير والفاو.

ويعاني العراق العضو في منظمة الدول المصدرة للبترول (أوبك) من وضع اقتصادي صعب منذ الاحتلال الأميركي في عام 2003 وما أعقبه من فوضى أمنية دمرت أسس الاقتصاد الريعي المعتمد على النفط.

ويقول محللون إن المعابر الحدودية والموانئ التجارية تعتبر أحد أكبر المجالات التي نخرتها آفة الفساد منذ عام 2007.

ويقدر حجم ما تفقده الدولة من الأموال، التي تذهب إلى الميليشيات المرتبطة بإيران، بنحو ثماني مليارات دولار سنويا، غير أن البعض يعتقد أنه أكثر بكثير من ذلك.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق