إقتصاد

تراجع صادرات العراق النفطية التزاماً بقرار أوبك لتخفيض الإنتاج

تراجعت صادرات العراق من النفط، منذ بداية أغسطس، بحسب ما أظهرت بيانات شحن ومصادر بالقطاع، ما يشير إلى أن ثاني أكبر منتج في “أوبك” يواصل الالتزام بتعهده تقليص المعروض بموجب اتفاق تقوده المنظمة.

وانخفضت صادرات جنوبي العراق إلى 2.63 مليون برميل يوميا، حتى 25 أغسطس، بحسب متوسط أرقام من “بترو-لوجستكس”، التي ترصد شحنات الناقلات، وبيانات “رفينيتيف آيكون”.

ويقل ذلك 40 ألف برميل يومياً عن رقم يوليو الرسمي لصادرات الجنوب، والبالغ 2.67 مليون برميل يوميا.

وبدأت منظمة البلدان المصدرة للبترول وحلفاؤها،”أوبك+”، من أول أغسطس، بتقليص خفض غير مسبوق للمعروض بالتزامن مع بدء تعافي الطلب من تداعيات أزمة فيروس كورونا، وللحفاظ على أسعار النفط التي شهدت تدهورا حادا مع قلة الطلب خلال عمليات الإغلاق التي تم إعلانها حول العالم لكبح تفشي مرض كوفيد-19.

لكن العراق لم يلتزم بشكل كامل بالاتفاق في الأشهر السابقة.

وقال المدير التنفيذي لدى “بترو-لوجستكس”، دانييل جربر، إن “العراق بصدد تحقيق أقوى مستوى التزام شهري له هذا العام”.

وقدرت صادرات الجنوب عند 2.6 مليون برميل يوميا، منذ مطلع أغسطس، ما يقل 100 ألف برميل يوميا عن تقييمه لشحنات يوليو.

وتابع “ولكن، لا يزال عليهم تطبيق المزيد من التخفيضات الكبيرة للتعويض عن تخمة معروضهم في الأشهر السابقة”.

وكان العراق قد قال، في السابع من أغسطس، إنه سيخفض الإنتاج 400 ألف برميل يوميا إضافية، في كل من أغسطس وسبتمبر، تعويضا عن زيادة إنتاجه في الأشهر الثلاثة السابقة.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق