إقتصاد

المالية النيابية توضح إمكانية زيادة رواتب الموظفين بعامي 2020 أو 2021

قال عضو اللجنة المالية النيابية “شيروان ميرزا”، إن الوضع المالي للعراق لا يتحمل زيادة رواتب الموظفين خلال العام الحالي أو المقبل.

وذكر ميرزا في تصريح صحفي، إن “اللجنة المالية النيابية، تنتظر إرسال سلم الرواتب الجديد من قبل الحكومة من أجل مناقشته وعرضه على التصويت”.

وأضاف أن “سلم الرواتب حتى وأن تم عرضه فانه لن يتضمن أية زيادة للموظفين لان الوضع المالي للبلد لا يتحمل”.

وبين أن “الحكومة ليس لديها القدرة على زيادة رواتب الموظفين لان الوضع المالي متدهور جدا”.

وحدد عضو اللجنة المالية النيابية “ناجي رديس”، الأحد 23-8-2020، موقف الدولة في تأمين رواتب أيلول وبقية اشهر العام 2020 بعد تعثر شهدته بعض الأشهر من هذا العام .

وقال رديس، إن “راتب شهر أيلول مؤمن بالكامل من خلال القروض الداخلية للحكومة والتي تسلمتها بموجب قانون الاقتراض الداخلي والخارجي الذي شرعه مجلس النواب”.

وأشار إلى أنه “لتأمين رواتب الأشهر المقبلة فأن هناك مقترحاً من الحكومة أن ترسل الموازنة وتحل أزمة الرواتب بالاعتماد على الإيرادات”.

وأكد أن “الاقتراض الداخلي من المصارف الحكومية والذي امن من خلاله رواتب الأشهر السابقة، سيكون عبئاً على الموازنة العامة للدولة في حال الاستمرار به بسبب انخفاض حجم الإيرادات وضخامة الأرقام المقترضة من المصارف المحلية”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق