إقتصاد

حكومة كردستان العراق مستمرة باستقطاع الرواتب من موظفي الإقليم

أكد نائب في برلمان إقليم كردستان عن الحزب الديمقراطي الكردستاني استمرار حكومة الإقليم باستقطاع مبالغ من رواتب موظفي الإقليم، عازيا ذلك إلى أن السيولة الشهرية المتوفرة لا تكفي لسداد الرواتب.

وقال النائب في برلمان كردستان ريبوار بابكئي: إنه “بخصوص تطبيق حكومة كردستان لنظام الاستقطاع في الرواتب، فإن حكومة الإقليم لاتطبق نظام الاستقطاع في الرواتب إلا لأنها مضطرة لتلك الخطوة، كي تستطيع من خلالها دفع رواتب الموظفين واستمرار تقديم الخدمات والمشاريع في الإقليم”.

وأضاف: “إذا استطاع من يطالب باستضافة رئيس الحكومة مسرور بارزاني، جمع التواقيع الكافية وتقديمها لهيئة رئاسة برلمان كردستان، فسيحضر الرئيس”، مضيفا ان “الاخير ليس لديه مشكلة في التعامل مع أعضاء البرلمان”.

وتابع أن “بعض النواب داخل برلمان الإقليم يتحدثون من باب المزايدة السياسية، فهم لا يعلمون حجم الظروف الاقتصادية التي يمر بها العالم بآسره”، مشيرا الى ان “الإقليم ليس بمعزل عن العالم، وبالتأكيد تأثرت أوضاعه المالية بما يجري حوله من خفض لأسعار النفط وتوقف الحركة التجارية لأشهر عديدة”.

واكد ان “السيولة المتوفرة شهرياً لدى حكومة الإقليم، لا تكفي لسداد الرواتب بشكل كامل حتى مع المبالغ المرسلة من بغداد”.

ويطالب نواب من كتل مختلفة في برلمان اقليم كردستان، مثل التغيير والأحزاب الإسلامية، والجيل الجديد، باستضافة رئيس حكومة الإقليم مسرور بارزاني داخل برلمان كردستان، لتوجيه له عدة أسئلة حول إيرادات بيع النفط والسبب في استمرار الاستقطاع في رواتب الموظفين وعدم توزيعها بأوقات محددة.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق