إقتصاد

تحرك حكومي بعيداً عن الغاز الإيراني بعد الاستثناء الأمريكي

كشفت لجنة النفط والطاقة النيابية، عن تحرك حكومي لدعوة الشركات الأجنبية للاستثمار والاتجاه نحو الاستغناء عن الغاز الإيراني في توليد محطات الكهرباء، وذلك بعد تجديد الولايات المتحدة استثناء العراق من عقوبات استيراد الطاقة من إيران.

وقال عضو اللجنة “أمجد العقابي”، إن “لجنة النفط والطاقة النيابية استضافت وزير النفط إحسان عبد الجبار لمناقشة عدة ملفات وجولات التراخيص واستثمار الغاز من الحقول الطبيعية الموجودة في البلاد”.

وأضاف العقابي، أن “هناك حقلين مهمين للغاز، هما المنصورية بمحافظة ديالى والأخر حقل عكاز بمحافظة الأنبار”، مشيراً إلى أن “وزير النفط أوعد اللجنة إنه سيدعو الشركات العالمية الأجنبية كالصينية واليابانية والروسية وشركات أخرى الاستثمار الغاز”.

وبين العقابي، أن “هناك كميات هائلة وكبيرة من الغاز النقي في الحقول المنصورية وعكاز وفي حالة استثماره من قبل الشركات العالمية يمكن بالوقت ذاته تغطية العراق والاستغناء عن الاستيراد الغاز الإيراني في توليد محطات الكهرباء وتصدير الغاز إلى الخارج”.

وأكد مسؤول بوزارة الخارجية الأمريكية في وقت سابق، أن الولايات المتحدة جددت استثناء العراق من عقوبات استيراد الكهرباء من إيران لمدة 60 يوما.

وأشار المسؤول الأمريكي إلى أن التمديد سيمكن بغداد من اتخاذ إجراءات فعالة لتقليص اعتمادها على إيران للحصول على الطاقة.

ومددت الولايات المتحدة الاستثناء لبغداد لمدد تراوحت بين 90 و120 يوما من عقوبات استخدام شبكة الكهرباء الإيرانية.

ويشير المراقبون إلى أن “التجديد بمدد أقصر، قد يكون انعكاسا لتوتر العلاقات بين البلدين على خلفية الهجمات المتكررة على القوات الأمريكية في العراق”.

وفي وقت سابق قال وكيل وزارة الخارجية الأمريكية، ديفيد هيل، خلال جلسة استماع في مجلس الشيوخ أن العراق قادر على تقليص اعتماده على الطاقة الإيرانية خلال 60 يوماً.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق