إقتصاد

سياسات نفطية فاضحة تسبب بانهيار الاقتصاد العراقي

حملت جهات برلمانية الحكومات العراقية السابقة المسؤولية عن الانهيار الاقتصادي الذي يواجه البلاد، مؤكدين أن الفترات الماضية شهدت سياسات نفطية فاضحة وعقود أبرمت دون تخطيط ودراسة.
وقال عضو مجلس النواب ريبوار طه في حديث لوكالة يقين: إن “العراق خسر الكثير من الفرص التي من شأنها ان يكون هنالك تقدم كبير في الوضع الاقتصادي العراقي”.
وأضاف طه “نقولها بكل صراحة ان الحكومات السابقة وسياساتها اثرت على الوضع الايادي كثيرا مرورا بالحاضر فالمستقبل”.
وتابع: أنه “عندما نقارن بين صادرات النفط بين شهري اب وايلول نجد هنالك فرق كبير في حجم الصادرات وناتجها المالي”، مؤكدا ضرورة أن تضع الحكومة الحالية حلولا جذرية لان الفترات الماضية شهدت سياسات نفطية فاضحة، فضلا عن وجود عقود ابرمت من دون تخطيط ودراسة.
وأشار إلى أهمية أن يكون الاقتصاد العراقي بأيادٍ أمينة للمحافظة على ما تبقى على اقل تقدير ، وختم طه بالقول: إما “نختار اقتصاد الاحزاب وفسادها او نختار اقتصاد وطني يستفيد منه جميع ابناء البلد”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق