إقتصادتدهور القطاع الصحي

المواد الغذائية الفاسدة في ديالى ..من المسؤول عن ادخالها ؟

الفساد المستشري في جميع مفاصل مؤسسات العراق ودوائره و وزاراته وصولا الى منافذه الحدودية التي اصبحت الان تتلاعب بحياة المواطنين بعد ادخال اصناف من الاغذية المنتهية الصلاحية باوراق استيراد مزورة ، حيث اقرت دائرة صحة ديالى ، اليوم الثلاثاء، عن إتلاف نحو طنين من المواد الغذائية الفاسدة شمال شرق بعقوبة، والتي دخلت العراق ويستعد لتوزيعها على  اسواق المحافظة على انها صالحة للاستهلاك البشري .

وقال مدير اعلام صحة ديالى “فارس العزاوي” في تصريح صحفي  إن “فريقا من شعبة الرقابة الصحية قام بحملة تفتيش لمتابعة مخازن المجمع الحديث في منطقة جرف الملح، (3كم شمال شرق بعقوبة)، وتم ضبط نحو طنين من المواد الغذائية الفاسدة واتلافها وفق محضر رسمي”.

واضاف العزاوي، ان “الفرق الرقابية مستمرة بحملاتها التفتيشية على المجمعات التجارية ومحال بيع المواد الغذائية والمعامل والاسواق والمطاعم وغيرها ، لضمان توفر جميع شروط النظافة العامة وحصولها على البطاقات الصحية و شهادات التربية الصحية للعمال حفاظا على الصحة والسلامة العامة “.

وكانت صحة ديالى اقرت ايضا بضبط كميات كبيرة من المواد الغذائية الفاسدة خلال الاشهر الماضية وقامت باتلافها وفق محاضر رسمية ، بعد دخولها العراق باوراق استيراد مزورة من دول الجوار .

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق