إقتصادالاقتصاد العراقي 2018

مساعدات جديدة بقيمة 400 مليون دولار للعراق من البنك الدولي .. أين ستذهب ؟

تتلقى الحكومة بين الحين والآخر مساعدات مالية ضخمة من المنظمات الدولية لمساعدة النازحين وإعادة إعمار المناطق التي دمرتها العمليات العسكرية ، إلا أن هذه الأموال تذهب عادة لجيوب الفاسدين ، وتبقى أوضاع النازحين المأساوية والمدن المدمرة كما هي ، وفي هذا السياق ، أقر البنك الدولي تقديم تمويل إضافي للعراق ، بقيمة 400 مليون دولار للمساعدة في إعادة إعمار المناطق المدمرة.

وقال البنك الدولي في بيان إن “حزمة المساعدات تهدف إلى مساندة جهود التعافي وإعادة الإعمار والتأهيل لمرافق البنية التحتية ذات الأولوية من أجل استعادة تقديم الخدمات العامة في المناطق العراقية المقتحمة حديثاً”.

وأضاف البنك أن “حزمة المساعدات هذه تمثل تمويلاً إضافياً لعملية طوارئ العراق لمشروع التنمية (بقيمة 350 مليون دولار) والتي أقرها البنك سابقاً في يوليو/تموز عام 2015 والجارية بالفعل في سبع مدن في محافظتي ديالى وصلاح الدين”.

وتابع البنك أن “التمويل الجديد سيركز على إعادة البناء في خمس قطاعات تشمل المياه والصرف الصحي والكهرباء والصحة والنقل والخدمات البلدية”.

وأوضح البنك أنه “سيمول دراسات تتعلق بكيفية مشاركة القطاع الخاص في إعادة بناء مطار الموصل وترميم محطات النقل العام بالإضافة إلى أجزاء من شبكة السكك الحديدية ، كما سيساعد هذا التمويل في ترميم والحفاظ على مواقع التراث الثقافي في مدينة الموصل القديمة والتي تضررت بشدة جراء القتال”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق