تراكمت ديون العراق وارتفعت بعد الاحتلال الامريكي للبلاد، واستمرت بالتزايد، بسبب سياسات الحكومات المتعاقبة وفشلها في رسم خارطة حقيقية ومدروسة تنهي الأزمة الاقتصادية والتدهور الذي يعاني منه البلاد في ظل الفساد.