تستغل الجهات المعنية في المؤسسات البنكية الحكومية منها والخاصة؛ حاجة الفقراء والطبقات المتوسطة من أبناء الشعب العراقي، من خلال القروض الربوية التي تطلقها بين الحين والآخر.