اتخذت السلطات العراقية إجراءات مشددة في إطار مواجهة فيروس كورونا ومنع تفشيه بين المجتمع، في حين يرى الشعب العراقي أن الإجراءات الحكومية فاقمت معاناة المواطن الفقير واصحاب الدخل المحدود، بسبب الخطط الوقائية العشوائية التي تجاهلت حاجة المواطن، الأمر الذي قد يقتل المواطن فقرا وجوعا بسبب حمايته من الفيروس.