الثلاثاء 19 نوفمبر 2019 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » انتفاضة تشرين تهدد النفوذ الإيراني »

ملخص لأهم الأحداث وأبرزها التي جرت يوم الثلاثاء 5 تشرين الثاني

ملخص لأهم الأحداث وأبرزها التي جرت يوم الثلاثاء 5 تشرين الثاني

شهد العراق اليوم الثلاثاء 5 تشرين الثاني/ نوفمبر 2019، تطورات سياسية مختلفة، وأحداثًا أمنية متفاوتة، نلخص لكم أبرز ما حدث خلال اليوم:

بغداد: أفاد مصدر أمني اليوم الثلاثاء بانطلاق تظاهرة في منطقة السيدية جنوبي بغداد وسط إجراءات أمنية مشددة.وقال المصدر، إن المئات من المواطنين خرجوا، صباح اليوم، بتظاهرة قرب مدينة العاب السيدية جنوبي العاصمة بغداد، لمساندة المحتجين والمعتصمين في ساحة التحرير مركز العاصمة”.

البصرة: كشف مصدر أمني اليوم الثلاثاء عن تعزيز السلطات العراقية الإجراءات الأمنية حول الحقول النفطية والموانئ في محافظة البصرة.

القادسية: أفاد مصدر أمني عراقي، أن محتجين في محافظة القادسية، أقدموا في ساعة متأخرة من ليل الإثنين/الثلاثاء، على تمزيق جميع صور المرشد الأعلى للثورة الإيرانية السابق الخميني.كربلاء: أمهلت عشائر

كربلاء مساء امس الاثنين الحكومة العراقية، 72 ساعة لتسليم قتلة المتظاهرين من شباب كربلاء، في الوقت الذي تشهد فيه البلاد موجة من الاحتجاجات المناهضة للحكومة.

كربلاء: أفاد مصدر أمني في محافظة كربلاء مساء اليوم الثلاثاء، بمحاولة عدد من المتظاهرين اقتحام مبنى المحافظة.

وقال المصدر في تصريح صحفي إن “عدداً من المتظاهرين حاولوا مساء اليوم، اقتحام مبنى محافظة كربلاء”، مبيناً أن “القوات الأمنية ردّت بإطلاق الغاز المسيل للدموع على المتظاهرين”.

سياسي: في مؤشر جديد على استعداد السلطات العراقية لأيام طويلة من الاحتجاجات والتظاهرات، بعد اتساع رقعتها ورفض المتظاهرين التراجع، بل التوجّه إلى عصيان مدني، كشف مسؤول عراقي رفيع المستوى في بغداد، أمس الاثنين، أن الحكومة شكّلت خلية أزمة للتعامل مع التظاهرات في بغداد والجنوب تتألف من وزارات الدفاع والداخلية والصحة والأمن الوطني وجهاز المخابرات، وهو ما يدلّ أيضاً على توجّه السلطة إلى مزيد من القمع.

سياسي: أكد المتحدث بأسم هيئة علماء المسلمين الدكتور ”عبد الحميد العاني” أنه لو أردنا التحدث عن الأسباب التي دفعت الشباب إلى الخروج إلى التظاهرات، فيمكن النظر إلى جميع الشعارات الي رفعت في هذه المظاهرات، وكذلك لا بد من النظر إلى الأسباب التي دفعت الشباب إلى الخروج”.

سياسي: كشف الخبير القانوني ”علي التميمي“ اليوم الثلاثاء، أن العراق وبعد خروجه من البند السابع الى السادس، فهو اليوم يتجه مجددا الى ذلك البند نتيجة مايجري من احداث وانتهاك لحقوق الانسان، لافتا الى أن العودة للبند السابع تقود باتجاه سيطرة الامم المتحدة وتشكيلها حكومة انقاذ وطني مؤقتة في البلاد لحين إجراء الانتخابات.

سياسي: منذ الأول من أكتوبر، يشهد العراق احتجاجات واسعة، تجددت يوم الجمعة الماضي ولا تزال متواصلة حتى اليوم، في حين يسعى القادة السياسيون في العراق للتوصل إلى حل للتظاهرات المتواصلة المطالبة بإسقاط النظام السياسي الفاسد.

سياسي: يشهد العراق منذ يوم الجمعة الماضي الخامس والعشرين من (تشرين اول الحالي)، تظاهرات احتجاجية واسعة للمطالبة باقالة الحكومة وتقديم قتلة المتظاهرين الى العدالة والعمل باجراء انتخابات مبكرة باشراف دولي، ووقف التدخلات الإيرانية، واسفرت عن مقتل واصابة المئات من المتظاهرين نتيجة القمع الوحشي الذي تعرض اليه المتظاهرين.

سياسي: قال الكاتب والباحث العراقي الدكتور ”رافع الفلاحي“ أن انتفاضة اليوم هي ذات سقف وطني شامل، كل التظاهرات التي خرجت منذ 2003 وإلى حد هذه التظاهرات كثيرة، لكن كلها كانت محلية، أو ربما تتكأ على طائفيتها أو منطقتها، ولذلك كانت تفشل واستطاعت الحكومة بأجهزتها وأساليبها أن تخترقها وتنهيها.

سياسي: قالت بعثة الأمم المتحدة في العراق،إن استمرار سفك الدماء في العراق يروعها، محذرة من أن الإحباط الشديد لدى الشعب لا ينبغي الاستهانة به أو قراءته بشكل خاطئ،وقالت الممثلة الخاصة للأمين العام للمنظمة الدولية في العراق “جينين هينيس-بلاسخارت،” على تويتر إن “العنف لا يولد إلا العنف”، مشددة على ضرورة حماية المتظاهرين السلميين.

سياسي: يستمر تنفيذ العصيان المدني الذي دعا إليه المتظاهرون في خطوة لزيادة الضغط على حكومة بغداد، والإطاحة بالعملية السياسية القائمة منذ الاحتلال الأمريكي عام 2003 والتي أضعفت البلاد وأهدرت المال العام وأطلقت يد المليشيات لتسلط نفوذها على دوائر الدولة وموانئ النفط والمعابر الحدودية.

سياسي: استخدمت القوات الحكومية العنف في مواجهة التظاهرات، وواصلت قتل المتظاهرين السلميين بالرصاص الحي رغم التحذيرات الاممية ومنظمات حقوق الإنسان، وأقدمت حكومة بغداد على قطع تام للإنترنت،ويؤكد المحتجون أن الكتل السياسية في حكومة بعداد يتلقون الأوامر تأتي من طهران بقمع التظاهرات ،و تتكثف زيارات قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني “قاسم سليماني” للعراق في محاولة منه لقمع التظاهرات وإخمادها، وحماية أذرع طهران في العراق.

سياسي: اتخذت حكومة بغداد والمليشيات التابعة لأحزاب السلطة أسلوب الترهيب والتغييب القسري والقتل والاعتقال لكل من يعارض سياسية النفوذ الإيراني في العراق،ومع انطلاق التظاهرات عملت على المليشيات على اختطاف الناشطين وتعذيبهم أو قتلهم ورمي جثثهم في شوارع المدن،وكشف نشطاء عراقيون، عن أن جماعات مسلحة قريبة من إيران تختطف الناشطين وتفرج عنهم بعد تعريضهم لحفلات تعذيب مروعة لإيصال رسالة للمتظاهرين بأن الخطف أو الاغتيال سيكون مصير كل من يستهدف الوجود الإيراني.

سياسي: تجددت التظاهرات الشعبية الحاشدة في العاصمة بغداد وعددمن المحافظات العراقية اليوم “الثلاثاء” في حين عادت خدمة الإنترنت بعد أن عمدت السلطات العراقية إلى قطعها طوال ساعات مساء الاثنين،وشهدت العاصمة بغداد مظاهرة في حي السيدية، فيما انتشرت قوات حكومية وقوات مكافحة الشغب بكثافة في المناطق القريبة من منطقة العلاوي وجسر الأحرار وسط بغداد، بحسب مصادر محلية.

سياسي: قالت صحيفة واشنطن بوست إن حملة “الضغط الأقصى” التي قامت بها إدارة ترمب أدت إلى فرض عقوبات شاملة لخنق صادرات النفط الإيرانية وقوّضت اقتصادها، لكن الأمر لا يكاد يؤثر على سلوك إيران الإقليمي الخبيث،وأشارت إلى أن أجندة” سليماني” رغم ذلك تواجه تهديدًا خطيرًا،ليس من خلال المواجهة الأمريكية، ولكن من خلال الاحتجاجات الشعبية، فقد أسفرت أسابيع من الاحتجاجات الجماهيرية في لبنان والعراق عن غضب السكان ضد مؤسسة يرون أنها عقيمة ومفسدة.

سياسي: تُسيطر مليشيات واحزاب متنفذة على موانئ النفط والمصافي العاملة في جنوب العراق مما دفع المتظاهرين الى محاصرة عدد من المصافي والموانئ النفطية لمنع هذه المليشيات والاحزاب المتنفذة من الاستمرار بسرقة النفط وتصديره لمصالحهم الخاصة،وتضييق الخناق على حكومة بغداد وتحقيق هدف إسقاط العملية السياسية الحاكمة في العراق،وشهدت مظاهرات العراق منذ تجددها في 25 أكتوبر/تشرين الأول الماضي تغيرا نوعيا في أساليب الاحتجاج تمثلت بإغلاق الموانئ العراقية، ومحاولات لإيقاف العمل في الشركات النفطية.

سياسي: أصدرت هيئة النزاهة اليوم الثلاثاء، أمرا باستدعاء مسؤولين كبار سابقين في مطار النجف على خلفية اتهامات موجهة لهم بالفساد.

وقالت مصادر مطلعة إن “المسؤولين الذين تم استدعاؤهم هم رئيس مطار النجف السابق وأعضاء مجلس إدارة مطار النجف، على خلفية اتهامهم بتعمد الإضرار بالمال العام”.

سياسي: تشهد محافظة نينوى انتشاراً كثيفاً للقوات الحكومية لمنع التجمعات مع والتظاهرات مع استمرار الاحتجاجات في بغداد والمحافظات الاخرى،وذكرت مصادر محلية أن”طلاب جامعة الموصل استمروا بالإضراب عن الدوام تضامناً مع التظاهرات الحاشدة والمطالبة بإسقاط النظام.

سياسي: واصلت مدارس ومؤسسات حكومية عدة إقفال أبوابها في بغداد وعدد من المدن الجنوبية الأحد الماضي، أول أيام الأسبوع في العراق الذي يشهد تظاهرات دخلت شهرها الثاني للمطالبة بـ”إسقاط النظام”.

أمني: استنكرت بعثة الأمم المتحدة في العراق اليوم الثلاثاء، مقتل 97 شخصاً خلال الأيام العشرة الأخيرة في الموجة الثانية من الاحتجاجات الشعبية التي يشهدها العراق والتي انطلقت في 25 أكتوبر الماضي.

أمني: أغلق متظاهرون في العاصمة العراقية بغداد العديد من الطرقات لليوم الثالث على التوالي تنفيذا لإضراب عام، بينما قتل ثلاثة متظاهرين على الأقل خلال اشتباكات مع قوات الأمن جنوبي البلاد.

أمني: قتلت قوات الأمن العراقية 13 محتجاً على الأقل بالرصاص خلال الـ24 ساعة الماضية، متخلية عن ضبط النفس، فأطلقت الرصاص الحي في محاولة لسحق المتظاهرين المحتجين على الأحزاب السياسية التي تسيطر على الحكومة.

أمني: يواصل المحتجون العراقيون في محافظة البصرة، منذ أيام إغلاق الطرق المؤدية إلى ميناء أم قصر، أحد المنافذ الحيوية لاستيراد المواد للبلاد، فيما انتشر فيديو يظهر سيطرة متظاهرين على مدرعة تابعة لقوات الأمن.

أمني: انضم محتجون عراقيون اليوم الثلاثاء، إلى آخرين يعتصمون في ساحات عامة بالعاصمة بغداد ومحافظات الوسط والجنوب، لاستئناف احتجاجاتهم المطالبة برحيل الحكومة.

يأتي ذلك رغم تعرض المحتجين لموجة قمع من قوات الأمن، أودت بحياة 14 محتجًا الإثنين والثلاثاء، وفق مصادر طبية.

أمني: أقدم متظاهرون في محافظة القادسية جنوب العاصمة العراقية بغداد على تمزيق جميع صور المرشد الأعلى للثورة الإيرانية السابق “الخميني”.

ويأتي تمزيق صور الخميني، بالتزامن مع غلق المحتجين لمنفذ سفوان البري مع الكويت والسيطرة على ميناء أم القصر واستمرار المظاهرات بالقرب من مبنى القنصلية الإيرانية في محافظة كربلاء (جنوب)، في صورة تعكس رفض العراقيين الوصاية الإيرانية على بلادهم.

أمني: بالتزامن مع قطع شبكة الإنترنت في العاصمة بغداد وباقي مدن العراق، نفذت قوات الأمن حملة اعتقالات واسعة وُصفت بغير المسبوقة، طاولت ناشطين ومتظاهرين في بغداد وكربلاء وذي قار وميسان والبصرة ومدن عراقية أخرى.

وأكدت مصادر أمنية وحقوقية، اليوم الثلاثاء، أنّه “تم اعتقال عدد كبير من الناشطين والمتظاهرين من منازلهم بلا مذكرات قضائية، واقتيد آخرون من الشوارع دون معرفة مكان احتجازهم أو السند القانوني لذلك”، من دون أن تحدد عددهم.

أمني: استمرت الأجهزة الحكومية القمعية بممارستها تجاه المتظاهرين السلميين منذ انطلاق التظاهرات في الاول من اكتوبر الماضي لتُوقع أعمال القمع الحكومي أكثر من 260قتيلاً والآلاف من الجرحى والمعتقلين بحسب مصادر طبية ومنظمات حقوق الانسان.

وأعلنت مفوضية حقوق الانسان، اليوم الثلاثاء، عن حصيلة القتلى والجرحى والمعتقلين جراء الأحداث الأخيرة في محافظة ذي قار، مشيرة إلى مقتل شخصين وإصابة 23، فضلًا عن 283 معتقلا.

أمني: أكدت بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق (يونامي) اليوم الثلاثاء أن انتهاكات حقوق الإنسان الخطيرة استمرت خلال الموجة الثانية من المظاهرات التي بدأت في العراق خلال 25 من شهر تشرين الثاني الجاري.

أمني: سجلت مدن عراقية عدة، أبرزها بغداد والبصرة وذي قار وبابل، تزايدا في حالات الاختطاف التي طاولت ناشطين ومدونين عراقيين، بينهم نساء.

واستفزت الاختطفات، التي طاولت الناشطات، الشارع العراقي، كونها تجاوزت أعراف المجتمع العراقي المحافظ الذي ظلت فيه المرأة بعيدة عن المساومات والصراعات السياسية.

أمني: تُصر حكومة بغداد على قمع التظاهرات السلمية منذ انطلاقتها في الأول من أكتوبر الماضي،وسلطت آلة القمع الميليشياوية وأجهزتها القمعية في محاولة لفض التظاهرات أو حرفها عن أهدافها، وسقط ضحية هذا القمع أكثر من 260 قتيلاً والالاف من الجرحى والمعتقلين،وأعلن مرصد نتبلوكس لمراقبة خدمات الإنترنت “مساء الأثنين” إن العراق قطع الاتصال بالشبكة العنكبوتية في بغداد وعدد من المدن العراقية الأخرى في ظل استمرار الاحتجاجات المناهضة للحكومة.

أمني: اعترفت وزارة الدفاع الهولندية بقتل مدنيين أثناء غارة جوية لطائرة حربية تابعة لها على مصنع قنابل تابع لتنظيم الدولة “داعش” في الحويجة شمال العاصمة بغداد عام 2015،وهذه هي المرة الأولى التي تعلن فيها هولندا عن تفاصيل هذه الغارة الجوية، وزعمت أن أسباب سقوط مدنيين هو معلومات خاطئة و”انفجارات ثانوية” لم تكن متوقعة، بحسب رسالة لوزيرة الدفاع،” آنا بيليفيلد شوتن” في رسالة وجهتها إلى البرلمان.

أمني: لا تزال حكومة بغداد وميليشياتها تمارس أساليب الترويع والاستهداف واستخدام القوة المفرطة، لمواجهة الاحتجاجات التي أثبتت سلميتها منذ اندلاع شرارتها الأولى مطلع تشرين الأول الماضي،وتسبب العنف الحكومي المفرط ضد المتظاهرين بسقوط أكثر من 260 متظاهرًا، ونحو 12 ألف جريح، فضلًا عن نحو 3 آلاف معتقل وأكثر من 30 مغيبًا،ويعزف الكثير من جرحى التظاهرات الذهاب للمستشفيات الحكومية لتلقي العلاج، وذلك خوفًا من الاعتقالات التعسفية التي تنفذها القوات الحكومية وميليشياتها

أمني: دفعت حكومة بغداد ،بتعزيزات عسكرية وأمنية إلى محيط مقر رئاسة الحكومة في المنطقة الخضراء بالعاصمة بغداد،و انتشرت قوة كبيرة بمنطقة العلاوي المؤدية الى المقرات الحكومية،وتستمر التظاهرات في الثاني عشر على التوالي ويواصل المعتصمون احتجاجاتهم في ساحة التحرير وسط العاصمة بغداد وفي المحافظات الاخرى.

امني: تشهد العاصمة بغداد وتسع محافظات اخرى منذ يوم الجمعة الماضي الخامس والعشرين من (تشرين اول الحالي)، تظاهرات احتجاجية واسعة للمطالبة باقالة الحكومة وتقديم قتلة المتظاهرين الى العدالة والعمل باجراء انتخابات مبكرة باشراف دولي، واسفرت عن مقتل واصابة المئات من المتظاهرين نتيجة القمع الوحشي الذي تعرض له المتظاهرين.

اقتصاد: قال محمد باركيندو أمين عام “أوبك”، الثلاثاء، إن آفاق سوق النفط لعام 2020 ربما تشهد صعودا محتملا، ليقلل فيما يبدو من أهمية الحاجة لتخفيضات أعمق للإنتاج،وذكر باركيندو، في مؤتمر صحفي: “بناء على الأرقام الأولية، يبدو أن 2020 سيشهد صعودا محتملا”.

دولي: أعربت روسيا، الثلاثاء، عن قلقها من نوايا إيران تقليص التزاماتها بموجب الاتفاق النووي، الذي تم التوصل إليه عام 2015، وانسحبت منه الولايات المتحدة العام الماضي،وقال ديمتري بيسكوف المتحدث باسم الرئيس الروسي فلاديمير بوتن للصحفيين “إننا نراقب بقلق تطور الوضع” مضيفا “نحن نؤيد الحفاظ على هذا الاتفاق”.

دولي: أعلن الرئيس الإيراني ”حسن روحاني“ اليوم الثلاثاء، أن بلاده ستتخلّى عن التزامات جديدة في الاتفاق النووي الذي أبرمته مع الدول الست الكبرى عام 2015، وذلك مع نفاد مهلة الستين يوماً الثالثة لتقليص التعهدات النووية.

المصدر:وكالة يقين

تعليقات