ازمة تفتت المجتمع العراقيالاقتصاد العراقي في 2019البطالة في العراقالدمار في الانبارالفقرالفقر في العراقديمقراطية الاحتلالسياسة وأمنية

ارتفاع نسبة البطالة في الأنبار لأكثر من 40%

غياب الخطط الناجحة في استثمار طاقات الشباب بما هو مفيد للبلاد ، والاعتماد كليا على العمالة الاجنبية الوافدة من الخارج ، ارتفعت نسبة العاطلين الشباب في عموم العراق وفي محافظة الانبار على وجه الخصوص ، اضافة الى ارتفاع معدلات الفقر في البلاد ، حيث اقر مجلس محافظة الانبار ان نسبة الفقر ارتفعت لاكثر من 40% بسبب الظروف المعيشية الصعبة التي تعاني منها المحافظة عقب العمليات العسكرية التي دمرت اغلب البنى التحتية فيها .

وقال مجلس محافظة الأنبار في بيان له إن ” نسبة العاطلين عن العمل في الأنبار خلال الفترة الحالية تجاوزت الاربعين بالمائة تقريباً بسبب الظروف الأمنية والإنسانية الصعبة التي شهدتها الأنبار منذ عام الفين واربعة عشر والى نهاية الفين وستة عشر”.

وأضاف المجلس في بيانه ان” الأنبار أصبح فيها جيوش من العاطلين عن العمل مع ارتفاع أعداد الخريجين من مختلف الدراسات وعدم توفير فرص العمل لهم من قبل الحكومة المركزية”.

وأشار المجلس إلى أن” جميع العاطلين عن العمل قدموا معاملات إلى دائرة الرعاية الاجتماعية والمنظمات الإنسانية التي عجزت أيضاً عن توفير أبسط الرعاية والاهتمام لقلة المبالغ المالية والموازنة الخاصة للمحافظة “.

 

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق