الإثنين 20 يناير 2020 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » أزمة النازحين في العراق »

الأنبار.. معاناة كبيرة في مخيمات النازحين ودعوات لإغلاقها

الأنبار.. معاناة كبيرة في مخيمات النازحين ودعوات لإغلاقها

دون الاهتمام بجانب الخدمات المفقودة والامان المنعدم ، طالب مجلس محافظة الانبار، اليوم الثلاثاء، الحكومة المركزية في بغداد والمنظمات الانسانية والحقوقية (المحلية والدولية ) ببذل قصاري جهدهم للمساهمة في غلق مخيمات النازحين في المحافظة ، واعادة الاسر النازحة الى مناطق سكناها المستعادة بعمليات عسكرية قبل سنوات طويلة ، مايجعل النازحين بين مطرقة المعاناة في مخيمات النزوح البائسة ، وسندان العودة الى موت محقق في مناطقهم المدمرة والمغلومة بالعبوات الناسفة والمخلفات الحربية .

وقال عضو المجلس “فرحان محمد الدليمي” في تصريح صحفي ، إن “حكومة الانبار المحلية تدعو الحكومة المركزية ومنظمات المجتمع الدولي الى المساهمة في تذليل كافة المعوقات من اجل اغلاق كافة مخيمات النزوح في المحافظة واعادت الاسر النازحة الى مناطق سكناها المحررة بعد الانتهاء من حقبة الارهاب المظلم وعدم وجود اي مبررات تحول دون عودتهم”.

واضاف الدليمي أن “وجود الاف الاسر النازحة داخل مخيمات النزوح اصبح امر لايطاق خاصة وان معظم هذه الاسر تطالب بعودتهم الى مناطق سكناهم المحررة الا ان وجود مؤشرات امنية على بعض الاسر تحول دون ذالك مما يستدعي تدخل الحكومة المركزية في حسم ملفاتهم واحالت كل من يثبت ادانته الى القضاء”.

واشار إلى أن “الاسر النازحة داخل مخيمات النزوح تعاني من وضع انساني صعب للغاية وان وجودهم داخل اسوار مخيمات النزوح اصبح اجراء غير صحيح بعد اعلان النصر على الارهاب من قبل رئيس الحكومة حيدر العبادي ” بحسب قوله .

يشار الى ان محافظة الانبار شهدت عمليات عسكرية قبل اربع سنوات وطالت اغلب البنى التحتية في معظم المدن والاقضية والقرى التابعة لها من اقصى الشرق وحتى اقصى الغرب عند حدود العراق مع سوريا والاردن .

وكالة يقين

المصدر:وكالة يقين

تعليقات