سياسة وأمنية

تركيا توسّع تواجدها بشمال العراق لشن عملية عسكرية كبرى

في إطار العملية العسكرية الواسعة التي أطلقها منذ شهر آذار/ مارس الماضي ، وصل الجيش التركي إلى عمق ما لا يقل عن 25 كيلومترا داخل الأراضي العراقية، فيما أعلن الجيش التركي أن العملية تشمل قريباً تنفيذ حملة كبرى ضد قواعد حزب العمال الكردستاني في جبال قنديل.

وعقب اللغط الداخلي في تركيا حول ربط موعد الإعلان عن قرب تنفيذ عملية عسكرية في قنديل وموعد الانتخابات البرلمانية والرئاسية المقررة في الرابع والعشرين من يونيو/حزيران الجاري في تركيا، كشفت الحكومة عبر مصادر متعددة تفاصيل مختلفة عن العملية المتوقعة.

وحسب مصادر مقربة من الحكومة فإن “عملية قنديل المتوقعة هي جزء من عملية عسكرية واسعة بدأها الجيش التركي في شهر آذار/مارس، والقرار النهائي حول هذه العملية جرى اتخاذه في اجتماع مجلس الأمن القومي الذي انعقد في نهاية شهر كانون الأول/ ديسمبر من العام الماضي”.

في السياق قال وزير الداخلية التركي “سليمان صويلو” إن “قنديل لم تعد هدفا بعيدا عنا ، مضيفا أن تركيا لم تعد تنظر إلى قنديل من بعيد ، هكذا تركيا ظلت في الماضي البعيد. اليوم توجد تركيا قوية وقادرة على إجراء عمليات في الوقت والنقطة التي نريدها”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق