الأربعاء 21 نوفمبر 2018 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » الصراع السياسي »

تفكك وشيك لتحالف "سائرون" تزامنًا مع احتدام الصراع السياسي

تفكك وشيك لتحالف “سائرون” تزامنًا مع احتدام الصراع السياسي

حالة من الغليان الكبيرة داخل تحالف “سائرون ” بقيادة التيار الصدري ، عقب تشكيل تحالف مع تحالف “الفتح” التابع لميليشيات الحشد الشعبي ، قد تهدد بتفككه قريبا ، حيث خرج الحزب الشيوعي عن صمته، وأدلى بتصريحات هدد فيها بالانسحاب من تحالف “سائرون” الذي يعد هو أبرز مكوناته، وذلك بعدما أعلن “مقتدى الصدر” عن تشكيل تحالف مع “هادي العامري” مؤخرا .

وقال الحزب عقب اجتماع مجلسه الاستشاري في بيان له إن “الاجتماع توقف باهتمام كبير عند آخر تطورات الوضع في العراق، لاسيما المتعلقة بالعملية الانتخابية ومخرجاتها، كذلك عند ما حققه تحالف سائرون من موقع متقدم في انتخابات مجلس النواب لسنة 2018، وما يتعلق بتشكيل الحكومة الجديدة وقبله تكوين الائتلافات السياسية الضرورية لتشكيل الكتلة البرلمانية الأكبر”.

ودعا في بيانه “السلطات الحكومية والقوى والأحزاب السياسية إلى العمل كل من موقعه وبحكم مسؤوليته، لتجنيب بلدنا المنزلقات الخطرة والحيلولة دون أن تكون نتائج الانتخابات وما تولد عنها من غضاضات وطعون وشكاوى سبيلا إلى إشاعة الفوضى وتعريض السلم الأهلي إلى الاهتزاز”.

وجدد الحزب “تمسكه بمشروع التغيير والإصلاح في منطلقاته الأساسية الداعية إلى بناء دولة المواطنة، ونبذ المحاصصة الطائفية والتصدي للفساد وحصر السلاح بيد الدولة وتقديم الخدمات للناس وتأمين البطاقة التموينية وتنويع الاقتصاد الوطني وضمان استقلالية القرار ، وإطلاق تنمية مستدامة عبر الاستخدام العقلاني لموارد البلد، النفطية منها أساسا” بحسب البيان .

وتابع بأن “هذه المنطلقات هي حجر الزاوية في إطار تحالفنا في سائرون، وستكون الآن، وفي المستقبل كذلك، أساسا لأي تعامل لنا مع التحالفات والائتلافات والتفاهمات المحتملة، على طريق تكوين الكتلة الانتخابية البرلمانية الأكبر ومستحقاتها”.

وهدد الحزب بالانتقال للمعارضة ومغادرة تحالف “سائرون”، قائلا إن “ديمومة التحالف ترتبط باستمرار تبنيه للمشروع وبسعيه الملموس لوضع المشروع موضع التنفيذ، كذلك الحال بالنسبة إلى مشاركتنا ضمن سائرون في أي تشكيل حكومي مقبل، وما لم يعتمد هذا التشكيل المطالب الأساسية لمشروع التغيير والإصلاح، ويتضمن برنامجه ضمانات لتحقيقها، فإن الحزب لن يشارك فيه، وسيجد نفسه مضطرا إلى النظر في كافة الخيارات السلمية الأخرى المتاحة، بما فيها الانتقال إلى المعارضة”.

يأتي بيان الحزب الشيوعي، عقب أيام من إعلان زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، أمس الأول، تشكيل تحالف بين “سائرون” و”الفتح” لتشكيل الكتلة الأكبر في البرلمان.

 

المصدر:وكالة يقين

تعليقات