ازمة الكهرباء في العراقالخدمات.. حلم يفتقده العراقيونسياسة وأمنية

غاضبون يقطعون طريقًا في ديالى احتجاجًا على أزمة الكهرباء

غليان شعبي وغضب عارم لايام عدة في مناطق محافظة ديالى بسبب انعدام الخدمات عموما والتيار الكهربائي خصوصا ، حيث شَهد قضاء الخالص شمال مدينة بعقوبة في محافظة ديالى، انطلاق تظاهرة حاشدة احتجاجاً على انقطاع الكهرباء لفترات طويلة، فيما اقدم المتظاهرون على قطع الطريق الرئيس الرابط بين العاصمة بغداد ومدينة كركوك بمحافظة ديالى .

واكدت مصادر صحفية مطلعة نقلا عن اخرى محلية قولها ان ” متظاهرين غاضبين من أهالي قضاء الخالص شمال بعقوبة ، عبروا عن غضبهم من خلال قطع طريق بغداد – كركوك الاستراتيجي قرب القضاء، أمام الشاحنات والمركبات، كما أشعلوا النيران في الإطارات، احتجاجاً على انقطاع الكهرباء لفترات طويلة “.

واوضحت المصادر في تصريحها انه ” ووفقاً للمتظاهرين، فإن مناطق القضاء ومعظم مناطق محافظة ديالى تعاني من انقطاع شبه تام للتيار الكهربائي منذ يوم أمس وحتى الآن “، مبينة ان “المتظاهرين طالبو الجهات الحكومية المعنية بمعالجة أزمة التيار الكهرباء بشكل عاجل مقابل إعادة فتح طريق بغداد – كركوك “.

يشار الى ان محافظة ديالى شهدت خلال اليومين الماضيين ، تظاهرات عارمة احتجاجا على انقطاع التيار الكهربائي ، ليتطور الامر الى اقتحام محطة المنصورية الغازية واطفائها وقطع التيار الكهربائي عن معظم مناطق المحافظة ، فيما اتهمت وزارة الكهرباء فيما بعد مسؤولا في قيادة منظمة ميليشيات بدر ، بافتعال الامر وحث افراد ميليشاته على اقتحام المحطة واطفائها لتضرر مصالحه الشخصية ، وسط غياب تام للقانون وفرض كبير لسلطة الميليشيات في مناطق المحافظة .

يذكر أن غالبية المحافظات العراقية تشهد انقطاعاً مستمراً للتيار الكهربائي، وسط صمت الجهات الحكومية، فيما تخرج مظاهرات بين الحين والآخر في محافظات عراقية مختلفة للمطالبة بتوفير الكهرباء ، تنديدا بالفشل الكبير لاداء وزارات الكهرباء في حكومات مابعد الاحتلال المتعاقبة لحل الازمة الازلية لسنوات طويلة تجاوزت الـ15 عاما .

 

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق