الثلاثاء 19 نوفمبر 2019 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » سياسة وأمنية »

التأميم.. مطالبات بالعدّ الكلي بعد ثبوت التزوير في الفرز الجزئي

التأميم.. مطالبات بالعدّ الكلي بعد ثبوت التزوير في الفرز الجزئي

طالبت الأطراف السياسية العربية والتركمانية في محافظة التأميم ، اليوم السبت ، بإعادة العد والفرز اليدوي لكل الأصوات بعد ثبوت التزوير في عمليات العد والفرز الجزئي ، فيما هددت بالقيام بـ”اعتصمات مفتوحة” ، الأمر الذي يزيد من توتر المشهد السياسي المرتبك أصلا في العراق.

وقال القيادي التركماني “أنور بيرقدار” في تصريح صحفي إنه “على مجلس المفوضين، من القضاة المنتدبين الذين يشرفون على عملية العد والفرز الجزئية، بإجراء العد والفرز الكلي بعد ثبوت التزوير في عمليات العد والفرز الجزئي ، مبيناً أن إجراء العد والفرز الجزئي أظهر وجود تزوير وتلاعب في الأجهزة الالكترونية، ولذا فإن الجميع يرفضون عملية العد والفرز الجزئي لأننا أصبحنا أمام حقيقة واضحة وهو وقوع التزوير”.

وأضاف بيرقدار أن “عملية العد والفرز الجزئية التي قامت بها اللجنة المنتدبة لم تسلمنا إلى هذا اليوم أية نتائج، فكيف لنا أن نعرف ما حصل عليه الكيان والمرشح في الانتخابات” ، مؤكدا أنه “نرفض العد والفرز الجزئي، وسيكون لنا اعتصامات قانونية مفتوحة ضد هذا الأمر”.

من جهته قال مرشح ائتلاف النصر في كركوك “إسماعيل الحديدي” في تصريح له إن “النتائج الجزئية أظهرت تزويرا حاصلا، وعلى اللجنة المشرفة في كركوك إجراء عد وفرز كلي”، مبينا أن “ما ينشر ويصرح بأنه سيكون فوضى في كركوك فهذا غير صحيح لأن كركوك أمنها مميز ولا توجد أية مشاكل بين مكوناتها ونحن نسعى لإظهار الحقيقة”.

أاكدت الجبهة التركمانية، في 3 تموز 2018، أن مطابقة نتائج العد الإلكتروني واليدوي في كركوك أظهرت فرقا كبيرا بالنتائج، مشيرا إلى أن هناك تزويرا كبيرا حصل بنتائج الانتخابات.

المصدر:وكالة يقين

تعليقات