الإثنين 20 مايو 2019 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » العنف والجريمة بالعراق »

مركز حقوقي يطالب بمحاسبة المتسببين بقمع تظاهرات البصرة

مركز حقوقي يطالب بمحاسبة المتسببين بقمع تظاهرات البصرة

طالب المركز العراقي لدعم حرية التعبير (حقوق) ، وهو احد مراكز حقوق الانسان المستقلة في العراق، في بيان صحفي صدر عنه ، اليوم الأحد، بمحاسبة كل من تورط بقمع تظاهرة سليمة في البصرة لشبان يطالبون بتوفير فرص عمل لهم ، من خلال اطلاق النار على المتظاهرين وقتل احدهم واصابة اربعة اخرين ، معبرا عن رفضه لقمع المتظاهرين في البصرة.

وقال المركز في بيانه ، “إننا نرفض قمع تظاهرة للعاطلين عن العمل في محافظة البصرة، من قبل قوات مكافحة الشغب، والتي تسببت بمقتل متظاهر وإصابة 4 اخرين بجروح”، مبينا انه “سجل مقتل المتظاهر (سعد يعقوب المنصوري) بعد اطلاق الرصاص الحي على المتظاهرين، واصابة (4) آخرين”.

واضاف انه “وفي الوقت الذي يعرب المركز العراقي لدعم حرية التعبير (حقوق) عن قلقه من تزايد عدد حالات الانتهاكات بحق حرية التعبير والرأي، فانه يطالب القائد العام للقوات المسلحة رئيس الوزراء (حيدر العبادي) ، الى توجيه القيادات الامنية بعدم التجاوز على المتظاهرين، كونهم يمارسون حقهم الدستوري في الاحتجاج السلمي على الواقع الخدمي المتردي” بحسب البيان .

وطالب ايضا وزير الداخلية وقائد عمليات البصرة بـ”محاسبة المتسببين بإطلاق الرصاص الحي على المتظاهرين وقتلهم احد المواطنين”.

وقال ممثل المركز العراقي لدعم حرية التعبير (حقوق) في البصرة، إن “تظاهرة للعاطلين عن العمل انطلقت صباح اليوم الاحد في منطقة باهلة غرب القرنة شمال محافظة البصرة، حيث قطع المتظاهرين الطريق المؤدي للشركات النفطية للمطالبة بتوفير فرص عمل لهم، الا ان انتشارا سريعا لقوات مكافحة الشغب وباسناد من الطائرات الهيليكوبتر”.

وأكد ان “قوات مكافحة الشغب استخدمت الرصاص الحي لتفريق المتظاهرين، والتي أدّى الى مقتل متظاهر وإصابة ثلاثة آخرين بجروح متفاوتة”.

يشار الى ان متظاهرا قتل واصيب اخرون ، صباح اليوم الاحد ، باطلاق نار من قبل القوات الحكومية على تظاهرة حاشدة لشبان شمالي محافظة البصرة بجنوب العراق ، للمطالبة بتوفير فرص العمل لهم  ، وذلك في جريمة جديدة لتلك القوات بحق ابناء البلاد الجريح .

المصدر:وكالة يقين

تعليقات